مصباح الأحدب

الأحدب يستنكر التعرّض للمؤسسة العسكرية

أسف رئيس لقاء الاعتدال المدني مصباح الاحدب للحوادث الأمنية المتكررة في هذا الشهر الفضيل، مستنكرا حادثة اطلاق النار على مواطن في طرابلس لعدم امتثاله لاحد حواجز قوى الأمن الداخلي. كما استنكر اعتداء بعض المطلوبين أمس على الجيش اللبناني، وقال: "إنه لمن المؤسف ان تعود اصوات الرصاص والاشتباكات تسمع في أرجاء طرابلس، ما يذكرنا بالاحداث الأمنية السابقة وجولات العنف". أضاف: "نستنكر التعرّض للمؤسسة العسكرية، فهي الحامي الوحيد لأهلنا وأمننا الوطني، وهي المؤسسة الوحيدة التي تقف على مسافة واحدة من الجميع من دون تمييز".

الأحدب سيقدم طعناً بنتائج الانتخابات: هذا اغتصاب للسلطة لا ديمقراطية

اعلن المرشح عن مقعد طرابلس اليذ لم يحالفه الحظ في هذه الانتخابات، مصباح الاحدب، انه سيقدم طعناً بنتائج الانتخابات النيابية واصفاً اياها بأنها "اغتصاب للسلطة وليست عملية ديمقراطية". وقال الاحدب في مؤتمر صحافي: "هذه ليست انتخابات انما توزيع مقاعد، عبر فريقين، الاول خليجي والثاني سوري والدليل هو توزيع الصوت التفضيلي بين الجسر وكبارة". واضاف: "اول فريق انتصر واعتبر انه وضع يديه على البلد بطريقة كاملة، اما الفريق الآخر الذي انتصر ايضاً، فهو يتحضر لتوزيع الـ11 مليار دولار من دون استشارة مصرف لبنان حتى، اذاً هذه الانتخابات هي عملية اغتصاب للسلطة وليست عملية ديمقراطية كما كنا نتوقعها."

loading