مصطفى علوش

علوش: المخرج بإصدار مراسيم الحكومة ناقصة وبحال رفضها... العودة الى نقطة الصفر!

اكد النائب السابق مصطفى علوش ان "الساعات المقبلة فاصلة، فإما ان يوقع رئيس الجمهورية المراسيم او نذهب الى ازمة مستجدة قد تطول." وقال في مداخلة عبر صوت لبنان 100,5، ان " حزب الله محشور بحلفائه واتباعه السنة وعملياً بدا من الخطاب الذي استعمله هؤلاء انهم يريدون ان يضغطوا على حزب الله ورئيس الحكومة المكلف سعد الحريري لن يقبل بتوزيرهم من حصته ونقطة عالسطر، وبالتالي اصدار مراسيم الحكومة ناقصة تخريجة واردة، اما ان يقبل رئيس الجمهورية بالتشكيلة التي سيقدمها له الحريري والبدء بالعمل الحكومي، لا سيما بعدما حلت العقد الاخرى اما ان نعود الى نقطة الصفر". واردف قائلاً: "الموقف الاكيد بالنسبة الى تيار المستقبل هو انه لن يتخلى عن وزير اضافي بهذا الخصوص، نجيب ميقاتي قد يكون المخرج ولكنه لا يرضي لا حزب الله ولا النواب السنة ".

فيصل كرامي للحريري: جايين نصاهر مش نقاهر...فهل قَبِل به وزيرا؟

حُكي في الأيام الأخيرة عن توجّه لدى رئيس الحكومة المكلّف سعد الحريري إلى منح السُنّة المستقلّين مطلبهم بوزير واحد في الحكومة المقبلة عبر توزير عضو "التكتل الوطني" النائب فيصل كرامي، بينما لم تُعرَف حقيقة هذا الأمر.تعليقاً على هذا الجوّ، نفى القيادي في "تيار المستقبل" مصطفى علوش أن تكون الفكرة قد طُرحت حتى الآن، مكتفياً بالقول إنّ "الحريري يجهد لتأليف الحكومة في أسرع وقت ممكن وأنّ أيّ جديد لم يطرأ على عمليّة التأليف حتى الآن".أمّا كرامي فيضع المسألة في إطار "المعلومات الصحافية وليس هناك أيّ تواصل أو قنوات اتصال مع الرئيس المكلف إلاّ أنه إن كان الحريري يتّجه لتوزير شخصية سُنيّة من خارج "تيار المستقبل" فهي خطوة إيجابية وتُراعي نتائج الإنتخابات النيابية".

loading