نجيب ميقاتي

مشروع حكومة ميقاتي يتقدّم المناقشات... وعون: "طولوا بالكن في قانون"

علمت صحيفة «اللواء» ان البحث قطع مرحلة وشوطاً لإنجاز قانون الانتخاب بعيداً عن الأجواء. مصدر نيابي كشف للصحيفة عينها ان مشروع حكومة الرئيس نجيب ميقاتي يتقدّم المناقشات بالتوازي مع "المختلط" على أساس المناصفة بين الأكثري والنسبي، من أوّل الإفصاح عن تفاصيل إضافية تتعلق بكيفية التوصّل إلى اتفاق أو كيفية إعادة توزيع الدوائر. الى ذلك، ذكر أحد النواب الذين زاروا رئيس الجمهورية ميشال عون مؤخرا انه عندما سئل عن قانون الانتخاب، قال: «طولوا بالكن في قانون».

ميقاتي: قانون الستين ثغرة العهد

ظلّ ملف قانون الانتخاب العتيد محورَ المتابعة والبحث في مختلف الاوساط السياسية، فيما يبدو الافق غيرَ واضح حول ما سيكون عليه مصير هذا الملف. وفي هذا السياق قال الرئيس نجيب ميقاتي لـ"الجمهورية" إنّ "الإبقاء على قانون الستين، في حال حصوله، سيكون ثغرةً كبيرة في مسيرة عهد الرئيس ميشال عون، خصوصاً انه نادى ولا يزال ينادي بالتغيير والاصلاح وبإقرار قانون انتخاب عصري، ولكن يبدو انه وصَل الى الرئاسة ودخلَ في تفاهمات وتسويات وسيَقبل بالإبقاء على قانون الستين، وهذا القبول إذا حصل سيكون هفوةً بل ثغرةً كبرى في عهده، خصوصاً انّه كان قد التزم في خطاب القسم بإقرار "قانون انتخابي يؤمّن عدالة التمثيل قبل موعد الانتخابات المقبلة".

loading
popup closePopup Arabic