نواف الموسوي

خرقان دستوريان لا سابقة لهما

شهدت الساحتان الحكومية والبرلمانية سابقتين، لم يشهدهما لبنان في تاريخه، وشكلتا خرقاً فاضحاً للدستور. حكومياً، طلب رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل من وزراء التيار في الحكومة الجديدة توقيع استقالاتهم "على بياض" ووضعها بتصرّفه، فيما أعلن بنفسه عن وضع استقالته بتصرف رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ليتصرف بها عندما يرى ذلك مناسباً، في حين سمح لنفسه أن يتصرف باستقالة وزراء التيار إذا لم يكونوا على قدر المسؤولية وينتجوا خلال مئة يوم، وهي الفرصة المعطاة لهم!

Time line Adv
CDLL 2019
loading