nabad2018.com

وزارة الخارجية والمغتربين

Advertise

اقتراع المغتربين... شرط تأمين الحيادية!

علمت صحيفة الحياة أن غياب وزارة الداخلية عن الإشراف المباشر على اقتراع اللبنانيين المسجلين في الخارج ويبلغ عددهم أكثر من 89200 ناخب، أثير في الجلسة الأخيرة لمجلس الوزراء وأدى إلى سجال بين عدد من الوزراء على خلفية أنه تم تسريب أسمائهم، وهذا ما أدى إلى إحراجهم في ضوء تلقيهم اتصالات من قوى سياسية نافذة تطلب منهم الاقتراع لمصلحة اللوائح الانتخابية المدعومة منها.

تسريب داتا المسجّلين في الخارج يتفاعل.. والشكوى امام هيئة الاشراف

اشارت صحيفة الديار الى انه برزت خلال الساعات الماضية الاتهامات الموجهة الى وزارة الخارجية حول تسريبها داتا المسجلين في الخارج، حيث رصدت مكالمات بين احد المرشحين البارزين في دائرة بيروت الاولى ومسجل للاقتراع في فرنسا من الدائرة نفسها. وتكشف المصادر في هذا الخصوص ان الجهة الوحيدة التي تملك الداتا حول ارقام هواتف وعناوين المسجلين وفقا للاستمارات التي تمت تعبئتها في السفارات هي وزارة الخارجية وبالتالي فان اي تسريب سيكون مصدره تلك الوزارة، علما ان المرشح المعني هو من الخط السياسي نفسه، داعية في هذا الاطار الى ضرورة اتخاذ قرار بتعميم تلك المعلومات ليستفيد منها جميع المرشحين، متابعة بأن شكوى قدمت امام هيئة الاشراف على الانتخابات والمعنيون بانتظار اتخاذ الموقف الملائم في هذا الخصوص.

loading