وزارة الخارجية والمغتربين

هل هناك رسالة من عدم زيارة تيلرسون وزارة الخارجية؟

لفتت مصادر سياسية لصحيفة الجمهورية الى "انّ الاجتماع في عين التينة بين رئيس مجلس النواب نبيه بري ووزير الخارجية الاميركي ريكس تيلرسون، والذي كان محدداً بـ 20 دقيقة، دام ساعة ونصف". وقالت:"أن هذا الامر يُسقط ذريعة "ضيق الوقت" التي شهرها الجانب الاميركي لكي لا يزور وزارة الخارجية". وذكّرت بأنّ الوزير الاميركي "كان زار قبل وصوله الى لبنان كلّاً من مصر والاردن، واجتمع هناك بوزيري خارجية البلدين وعقد معهما مؤتمرين صحافيين". وسألت: "لماذا استثناء وزارة خارجية لبنان من هذه القاعدة الديبلوماسية الطبيعية؟".

خوري: الاستقرار المزيّف!

انتقد مستشار رئيس حزب الكتائب اللبنانية ميشال خوري انعكاس الخلافات الداخلية على الجاليات اللبنانية في الاغتراب. وقال في تغريدتين نشرهما عبر حسابه الخاص على تويتر: "وضعتم الاغتراب اللبناني في الخليج تحت الخطر واليوم في بلاد أفريقيا. دعوا هؤلاء يرتزقون طالما انتم ارتضيتم ربط النزاع للوصول إلى السلطة مقابل " الاستقرار "المزيف." واضاف: "كما صدرت الثورة الإيرانية فكرها وعقيدتها والخبرة والعتاد العسكري إلى الخارج ، يصدر الأفرقاء في ٨ آذار

loading