أراد الانتقام... فاقتحم الملهى الليلي في الكسليك وروّع الساهرين

أراد الانتقام... فاقتحم الملهى الليلي في الكسليك وروّع الساهرين

أعلنت المديرية العامة لقوى الامن الداخلي أنه وعندالساعة 2.00 من تاريخ 12/6/2019 وفي محلة الكسليك، اقتحم شخص أحد الملاهي الليلية وبحوزته سلاح كلاشينكوف، وباشر إطلاق النار بداخله بوجود العمال والزبائن الذين لاذوا بالفرار، وأكمل إطلاق النار على الطاولات والزجاج، وغادر الملهى وهو يطلق النار على متن سيارة نوع "سوزوكي غراند فيتارا".

وقد تداولت وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي هوية المسلح، وفيديو يوثق لحظة دخوله الملهى وكيفية هروب الساهرين، والأثر السلبي الذي تركته هذه الحادثة في نفوس المواطنين وبخاصة في الاماكن السياحية.

على الأثر، باشرت شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي الاستقصاءات والتحريات الفورية للتأكد من هوية المشتبه به، حيث تبين انه يدعى:

م. ع. (مواليد عام 1994، لبناني)

بناء عليه، كلفت الشعبة القوة الخاصة لديها لملاحقته وتحديد مكان تواجده وتوقيفه بما أمكن من السرعة.

بتاريخ 16/6/2019، ونتيجة المتابعة والرصد، تمكنت هذه القوة من توقيفه بعملية خاطفة في محلة الجناح.

بالتحقيق معه، اعترف بإقدامه على اقتحام الملهى المذكور وإطلاق النار وترويع الساهرين فيه، وذلك انتقاما نتيجة خلافات سابقة حصلت معه داخل الملهى.

أجري المقتضى القانوني بحقه، بناء على إشارة القضاء المختص.

المصدر: Kataeb.org