أمير قطر يغادر القمة العربيّة قبل إلقاء كلمته ويتوجه إلى المطار

  • إقليميات

غادر أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، تونس، بعد أن حضر الجلسة الافتتاحية للقمة العربية الـ30 دون أن يلقي كلمة.

 

وقالت وكالة الأنباء القطرية إن الشيخ تميم غادر تونس، ووجه برقية شكر للرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي على الحفاوة التي وجدها عند استقباله.

 

ولم تذكر الوكالة القطرية الأسباب التي دفعت أمير قطر للمغادرة بشكل مفاجئ، دون أن يلقي كلمته في القمة كبقية الرؤساء العرب.

مصادر مقربة منه اشارت إلى أن مغادرته تأتي اعتراضاً على انتقاد أمين عام جامعة الدولة العربية أحمد أبو الغيط، لإيران وتركيا بسبب تدخلاتها في شؤون عدد من الدول العربية.

وانتقد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد ابو الغيط في كلمته الافتتاحية تدخل كل من إيران وتركيا في شؤون العرب الداخلية، قائلاً: «إن التدخلات من جيراننا في الاقليم وبالأخص من إيران وتركيا فاقمت من تعقد الأزمات وأدت الى استطالتها واستعصائها على الحل ثم خلقت أزمات ومشكلات جديدة على هامش المعضلات الأصلية لذلك فإننا نرفض كافة هذه التدخلات وما تحمله من أطماع ومخططات».

 

وتابع أبو الغيط «التعدي على التكامل الاقليمي ... هو أمر مرفوض عربيا»، مؤكداً أنه «لا مجال إلى أن يكون لقوى إقليمية جيوب في بعض دولنا تسميها على سبيل المثال مناطق آمنة».

المصدر: Kataeb.org