أول دعوى قضائية تتهم شركة بوينغ بمسؤوليتها عن كارثة الطائرة الإثيوبية

  • دوليّات
أول دعوى قضائية تتهم شركة بوينغ بمسؤوليتها عن كارثة الطائرة الإثيوبية

أقيمت اليوم الخميس، أول دعوى قضائية تتهم شركة "بوينغ"، بمسؤوليتها عن كارثة الطائرة الإثيوبية.
تم رفع الدعوى في محكمة إلينوي الفيدرالية، من قبل عائلة جاكسون موسوني، وهو مواطن من رواندا، وفقا لرويترز.
ولقي 157 شخصا من 35 بلدا مصرعهم، إثر تحطم طائرة إثيوبية من طراز "بوينغ 737ماكس 8"، بتاريخ 10 مارس / آذار الحالي، في منطقة بيشوفو (ديبريزيت)، جنوب شرقي أديس أبابا، بعد إقلاعها بست دقائق من مطار أديس أبابا، وهي في طريقها إلى مطار نيروبي.
ويذكر أن هذا الحادث هو ثاني حادث لطائرة من هذا الطراز خلال الأشهر الخمسة الأخيرة، حيث تحطمت في 29 أكتوبر / تشرين الأول 2018، طائرة شركة الخطوط الجوية "لايون إير" الإندونيسية.

وأعلنت عدة دول وشركات تعليق تشغيل الطائرات من طراز "بيونغ 737 ماكس 8"، وأفادت شركة "إس-7" الروسية، وهي المشغل الوحيد لهذا النوع من الطائرات في روسيا، لوكالة "سبوتنيك"، بأنها اتخذت أيضا، قرارا بتعليق تشغيلها اعتبارا من 13 مارس، وحتى تلقيها بيانات توضيحية حول أسباب الكارثة.

المصدر: Sputnik