إقليميات

القوات الأميركية في شمال سوريا غادرت مواقعها تمهيدًا للإنسحاب

قال مسؤول عسكري أمريكي كبير لـCNN، الأربعاء، إن القوات الأمريكية في شمال سوريا، غادرت جميع مواقعها تقريبًا، باستثناء موقع واحد بالقرب من مدينة كوباني الشمالية، حيث يتم دمج جميع القوات به تمهيدًا لنقل القوات والمعدات العسكرية جوًا. ونقلت CNN، الثلاثاء، عن مسؤول عسكري أمريكي، أن الطائرات الأولى من الأسلحة والمعدات الأمريكية قد غادرت سوريا، وتعد هذه هي الشحنات الأولى منذ أمر الرئيس ترامب بسحب جميع القوات، كما تغادر بعض القوات الصغيرة التي تتعامل مع العتاد، بحلول نهاية هذا الأسبوع. وكانت القوات الأمريكية التي تم دمجها، منتشرة في مواقع مختلفة في جميع أنحاء شمال سوريا، بالإضافة إلى مناطق مثل الطبقة والرقة، وأضاف مسؤول عسكري أمريكي أنه يعتقد أن قوات النظام الموالية لبشار الأسد انتقلت إلى الرقة، عاصمة داعش، في أعقاب رحيل الولايات المتحدة. ولا يزال لدى الولايات المتحدة قوات في أماكن أخرى في سوريا بالإضافة إلى التنف، وهو موقع يتوقع أن تبقى فيه القوات الأمريكية. وبحسب المسؤول العسكري فإن أولوية الجيش الأمريكي هي إجلاء تلك القوات التي انتقلت إلى كوباني وليس هناك خطة فورية لسحب تلك القوات الجنوبية، ويصر المسؤول على أنه لم يتم ترك أو تدمير أي معدات مهمة أو حساسة في المواقع المختلفة التي تم إخلاؤها. وقال المسؤول إن "المسألة المثيرة للقلق هي استخدام تركيا للقوات (غير النظامية)"، حيث اتهم مسؤولون أمريكيون آخرون القوات غير النظامية، التي يُشار إليها باسم "المعارضة المدعومة من تركيا"، بارتكاب جرائم حرب محتملة وتهديد القوات الأمريكية في المنطقة، حيث أشار إليها أحد كبار المسؤولين في الإدارة الأمريكية باسم "البلطجية وقطاع الطرق والقراصنة".

loading