المسؤول الاعلامي في حزب الله: الحزب لم يسقط اي طائرة وسنرد بشكل قاسٍ على إسرائيل عصر اليوم!

  • محليات
المسؤول الاعلامي في حزب الله: الحزب لم يسقط اي طائرة وسنرد بشكل قاسٍ على إسرائيل عصر اليوم!

اكد المسؤول الاعلامي في حزب الله محمد عفيف في اتصال مع "الوكالة الوطنية للاعلام" " ان الحزب لم يسقط اي طائرة" ، مشيرا الى ان الطائرة الاولى سقطت من دون ان تحدث اضرارا، في حين ان الطائرة الثانية كانت مفخخة وانفجرت وتسببت بأضرار جسيمة في مبنى المركز الاعلامي التابع لحزب الله في الضاحية الجنوبية، واقتصرت الأضرار على الماديات.

ووصف ما حصل ب"الانفجار الحقيقي".

واوضح عفيف "أن طائرة الاستطلاع الأولى التي لم تنفجر هي الان في عهدة الحزب الذي يعمل على تحليل خلفيات تسييرها والمهمات التي حاولت تنفيذها".

واشار الى ان "الحزب سيرد في شكل قاس عند الخامسة من عصر اليوم في كلمة الامين العام للحزب السيد حسن نصرالله في بلدة العين".

سبب إصرار حزب الله

تشير المعلومات الى أنّ هذا الإعلان يعود لسبَبين: الأول إصرار الحزب على مصداقيّته، وهو أحد الأسلحة التي يعتمدها في حربه ضدّ إسرائيل.

والثاني، التأكيد أنّ العدو الإسرائيلي هو المعتدي، ويعني ذلك أنّه لا يريد الدخول في حربٍ معه، بل البقاء في موقع الدفاع.

إتصالات لتحديد الخطوات

وقد اعلنت مصادر وزارية لروسيا اليوم ان "اتصالات مكثفة بين كبار المسؤولين في لبنان تجري لتحديد الخطوات تجاه الاعتداء الاسرائيلي".

وعلمت الـLBCI ان طائرة الاستطلاع الاسرائيلية التي سقطت في الضاحية الجنوبية وسيطر عليها حزب الله هي من نوع ماتريس 600 (Matrice 600).

مع الإشارة الى أن  أجواء الضاحية الجنوبية تشهد تحليقاً كثيفاً لطائرة استطلاع إسرائيلية  فوق النقطة التي وقعت فيها طائرتا الاستطلاع فجراً.

 

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام