بالصور- اطلاق نار على مطعم شعبي في اربيل...والهدف ديبلوماسيون أتراك!

  • إقليميات

أفادت وسائل إعلام عراقية اليوم (الأربعاء) بوقوع قتلى وجرحى بينهم دبلوماسيون أتراك في إطلاق نار استهدف مطعماً في أربيل بإقليم كردستان العراق.

وقالت شبكة "رووداو" الإعلامية: "عدد من الدبلوماسيين العاملين في القنصلية التركية، موجودون في موقع الحادث وأحد القتلى هو نائب القنصل التركي".

وتوافدت القوات الأمنية إلى موقع الحادث وقطعت الطرق القريبة من المطعم الذي وقع فيه الحادث.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤولين أمنيين قولهم إن ما لا يقل عن 3 دبلوماسيين أتراك قتلوا في إطلاق النار بمدينة أربيل بينما ذكر التلفزيون العراقي أن نائب القنصل التركي وثلاثة من مرافقيه قتلوا.

وقالت معلومات صحافية ان "القنصل العام كان في مقهى شعبي مع اثنين من مرافقيه في منطقة عين كاوه السياحية، قبل أن يطلق مسلحون مجهولون النار عليهم".

وأضاف أن "السلطات الكردية طوقت مكان الحادثة وفرضت إجراءات أمنية مشددة بحثا عن المسلحين الذين أطلقوا النار".

الخارجية التركية اشارت الى ان الجهات التركية على تواصل مكثف مع السلطات الأمنية العراقية لكشف ملابسات هجوم اربيل.

وفيما نفى حزب العمال الكردستاني مسؤوليته عن الهجوم، توعّدت  الرئاسة التركية بالرد على حادثة أربيل.

جاء ذلك في تغريدة نشرها المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، عبر حسابه في تويتر.

وقال قالن إنه سيتم الرد بالشكل اللازم على هجوم أربيل الشنيع، وإن التدابير بدأت للعثور على مرتكبيه.

وأعرب الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، في أول تعليق له على الهجوم على دبلوماسيين أتراك في أربيل، عن إدانته لهذا الاعتداء، مؤكدا أن العمل جار للعثور على المنفذين.

وقال أردوغان، في تغريدة له "تويتر" عقب الحادث: "أدين الهجوم الشنيع على موظفين في قنصليتنا بأربيل وأتنمى رحمة الله لموظفنا الذي استشهد جراء الاعتداء".

وأضاف الرئيس التركي: "نواصل جهودنا المشتركة مع السلطات العراقية والمسؤولين المحليين (في كردستان العراق) لضمان العثور السريع على منفذي الاعتداء".

المصدر: Kataeb.org