بالفيديو- مقتل الشاب علاء أبو فخر بإطلاق نار أثناء قطع الطريق في خلدة

هزّ حادث امني منطقة خلدة حيث سقط قتيل، هو علاء ابو فخر عضو بلديّة الشويفات الذي ينتمي الى الحزب التقدمي الاشتراكي، وقد تمّ إطلاق النار عليه من سيّارة مدنيّة ذكرت معلومات أنّ من يقودها عسكري.

وفيما كان الأمين العام للصليب الأحمر جورج كتانة للlbc قد أعلن بداية أن الحادث أدى الى سقوط إصابة عند مثلث خلدة وقد نقلت الى المستشفى لافتا الى أن المصاب بحالة خطرة، أعلنت مستشفى كليمنصو ان المصاب فارق الحياة.

وفي وقت لاحق أعلنت صحيفة "الأنباء" الالكترونية التابعة للحزب التقدمي الاشتراكي استشهاد امين سر وكالة داخلية الشويفات في الحزب باطلاق النار عليه تحت جسر خلده.

بيان الجيش: توقيف العسكري مطلق النار

وقد صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه، البيان الآتي:
أثناء مرور آلية عسكرية تابعة للجيش في محلة خلدة، صادفت مجموعة من المتظاهرين تقوم بقطع الطريق فحصل تلاسن وتدافع مع العسكريين مما اضطر أحد العناصر إلى إطلاق النار لتفريقهم ما أدى إلى إصابة أحد الأشخاص.
وقد باشرت قيادة الجيش تحقيقاً بالموضوع بعد توقيف العسكري مطلق النار بإشارة القضاء المختص.

جنبلاط: لا امل الا بالدولة

 رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب السابق وليد جنبلاط أعلن أنه وبرغم ما حصل الليلة وخسارتنا الكبيرة أي مقتل علاء أبو فخر لا ملجأ إلا الدولة وقال بعد زيارته ونجله تيمور مستشفى كمال جنبلاط: "لقد اتصلت بقائد الجيش ورئيس الأركان وسيفتحان تحقيقًا وتوجه الى المحازبين: "ضعوها فيّ" فلدينا امل بالدولة وإلا ندخل الفوضى".

 

 

المصدر: Kataeb.org