خضر حسان
خضر حسان

إخفاء المحروقات: تواطؤ الشركات والقوى السياسية والأمنية

الثابت الوحيد هو أن لبنان سقط في دوّامة لا خروج منها، إلاّ بتصوّرٍ مختلف عمّا كانت تُدار به البلاد على مدى العقود الثلاثة الماضية. وإلى حين بلورة آلية جديدة للإدارة، سيدفع الجميع الثمن، بدءاً ممّا نشهده من أزمات على المستوى الاقتصادي والاجتماعي، ومن فقدان للسلع أو تقنين توفيرها ورفع أسعارها، وعلى رأسها المحروقات التي باتت كالبورصة، ترتفع أسهم توفّرها وتنخفض على وقع الأزمات السياسية وتأرجح سعر الدولار في السوق السوداء.

loading