اسرائيل

لماذا ترفض اسرائيل تلازم الترسيم البحري والبري؟

عند رفض اسرائيل اقتراح لبنان تلازم الترسيم البحري والبري ورعاية الامم المتحدة للمفاوضات، توقّفت حركة الوسيط الاميركي السفير ديفيد ساترفيلد بعد جولات خماسية تنقّل فيها بين بيروت وتل ابيب لايجاد نقاط مشتركة يُمكن البناء عليها لبدء مسار التفاوض. وبإنتظار تسلّم الوسيط الجديد ديفيد شنكر المهمة والمتوقّعة بعد اتّضاح صورة التطورات السياسية داخل اسرائيل نتيجة الانتخابات النيابية المُقررة في ايلول المقبل، لا تزال تل ابيب على موقفها الرافض ربط الترسيم البحري والبري، لا بل انها مُستعجلة ترسيم الحدود البحرية فقط دون البرية لحسم الخلاف مع لبنان حول البلوك 9 قبل البدء بالتنقيب نهاية العام خشية ان يُنفّذ حزب الله تهديداته بانه "اذا لم يسمح لنا التنقيب عن نفطنا لن نسمح لاسرائيل بذلك. واننا نرفض المس بثروتنا النفطية والغازية في البحر".

loading