البيئة

لن نسكت...إعملوا أو إرحلوا!

في اسبوع "القمع الاعلامي" واسبوع تهديد الصحافيين ورواد التواصل الاجتماعي، بعقوبات لكل من ينتقد العهد او الازمة الاقتصادية السيئة، أطل وزير البيئة فادي جريصاتي على اللبنانيين في مؤتمر صحافي مطالبا كلّ من لا يفرز نفاياته بعدم اسماعه صوته، ليعود ويبرر كلامه بأن قانون الفرز من المصدر يحمل الرقم 80 وتكرّس بمرسوم 5605/2019 مثل قانون السير"، بحجة اقبح من ذنب. ولرفع شعبويته المتهاوية ولدمج قراره بقمع الحريات، اعتبر أن "من يستغل موضوع الفرز من المصدر لمهاجمة رئيس الجمهورية ميشال عون ووزير الخارجية جبران باسيل أخطأ بالعنوان".

بالصورة - عثر عليها مقطوعة ومرمية وسط الغابة...

عُثر على أكثر من أربعة أطنان من حطب أشجار الأرز والشوح في محمية كرم شباط في عكار ومحيطها، مقطوعة ومرمية بالقرب من محلة شير الصنم وسط الغابة، حيث اللوحتان البابليتان الشهيرتان لنبوخذ نصر، في انتظار تحميلها ونقلها أو بيعها. وتبين بأن الاشجار المقطوعة، كانت قطعت سابقا من عمق الغابات، وعمد الحطابون المعتدون الى تركها لتجف قبل نقلها على أنها حطب يابس لا يمكن مساءلتهم قانونيا عنها. وأبلغ مأمورو الاحراج بالحادثة، إلا أن حضورهم تعذر نظرا إلى أن اليوم عطلة، بانتظار يوم غد للمعاينة وإعداد التقرير وتسطير محاضر الضبط بحسب الوكالة الوطنية للاعلام.

أفرغوا النفايات في الشارع احتجاجًا

أفادت "الوكالة الوطنية للاعلام"، أن شبانا أفرغوا في خطوة احتجاجية غير مسبوقة، كميات النفايات المكدسة في البراميل جانب الطرق، وسط الطريق العام الذي يربط بلدة حاروف الجنوبية بالنبطية وببلدة جبشيت، تعبيرا عن استيائهم مما وصلت إليه الامور "من عدم جمع النفايات وتكدسها، ولامبالاة المسؤولين عن ذلك، بخاصة وأن البلدة لا بلدية فيها. وغطت كميات من النفايات التي تنبعث منها الروائح الكريهة الشارع العام في حاروف، وتجمع الشبان على جوانبه، فيما قطعت الطريق تماما امام السيارات.

loading