قطر

تحضيرات عربية-أميركية لإطلاق الناتو العربي

كشفت الرياض استضافتها، الاثنين الماضي، اجتماعا عربيا-أمريكيا شاركت فيه قطر، في إطار التحضير لإطلاق "تحالف الشرق الأوسط الاستراتيجي"، المعروف إعلاميا باسم "الناتو العربي". وذكرت وكالة "واس" أن الاجتماع عقد "بمشاركة رفيعة المستوى من المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية والإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين ودولة الكويت وسلطنة عمان ودولة قطر والمملكة الأردنية الهاشمية". وأوضحت أن الاجتماع "يعد خطوة مهمة ضمن خطوات إطلاق هذا التحالف، الذي يهدف إلى تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم". يذكر أن التحالف يعد أحد مخرجات القمة العربية الإسلامية الأمريكية التي استضافتها الرياض، في مايو 2017.

أول تعليق من مصر على انسحاب أمير قطر من القمة العربية

اعتبر وزير الخارجية المصري، سامح شكري، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "الحكاية، بأن أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل الثاني انسحب من القمة العربية الـ 30 التي انعقدت في تونس، لأسباب لا يعلمها أحد، مؤكدا أنه لم يكن هناك أي رد فعل من جانب الوفد المصري. وأضاف شكري، أن "خروج الأعضاء مرتبط بظروفهم، أو بسبب موقف معين، ولم يكن لحاضري القمة العربية رؤية معينة بخصوص ترك قطر القمة"، قائلا: "أنا مكنتش شايفهم وهما خارجين من القاعة، بس سمعت بعد فترة إن تميم بن حمد غادر القاعة". وغادر أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل الثاني، القمة العربية، قبل إلقاء كلمته في قصر المؤتمرات وتوجه إلى المطار. وبحسب راديو "موزاييك" التونسي، فإن "الأمير تميم غادر القمة فور انتهاء كلمة الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي والأمين العام لجامعة الدول العربية"، دون المزيد من التفاصيل. وبدورها، قالت وكالة الأنباء القطرية "قنا"، إن "أمير البلاد المفدي يغادر مدينة تونس بعد أن شارك في الجلسة الافتتاحية لاجتماعات مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة في دورتها الثلاثين". وقالت الوكالة القطرية إن الأمير بعث برقية إلى الرئيس التونسي أعرب فيها عن خالص شكره وتقديره على ما قوبل به من حفاوة وتكريم خلال وجوده في تونس للمشاركة في اجتماعات القمة العربية في دورتها الثلاثين.

loading