محمد رمضان

موسيقار مصري شهير يتهم رمضان بهذا الجرم!

أكّد الموسيقار المصري حلمي بكر أن وقوف النجم والممثل المصري محمد رمضان على المسرح لإحياء حفلة غنائية بعد حصوله على تصريح من نقابة الموسيقيين في مصر، هي جريمة وجناية. وأكّد أن النقابة برئاسة الفنان هاني شاكر لا بد من أن تعيد النظر في التصريح الذي أعطته لرمضان لإقامة حفلته الأخيرة. وأضاف في التفاصيل أن النقابة قدّمت له تصريحاً بالغناء على مسرح كبير، وهو ما أوقعها في خطأ، لأن التصريح يُعطى للفنان الذي يخدم الدراما أو المسرح أو ما يسمى بغناء مسرحي لدراما مكتوبة، إنما أن يقف على المسرح ويحصل على تصريح ويكون فناناً ويغني فهذه جريمة وجناية، وفق تعبيره. وأشار بكر إلى أن ما قام به رمضان عندما خلع ملابسه على المسرح أحدث حالة هوس للشباب لأنه بمثابة تعاطي، تسبب في إفقاد الشباب توازنهم بحركات وأمور محببة لشباب صغير. وهذا في النهاية ليس فناً أو غناء، مشيرا إلى أن رمضان فنان لا يعرف الحفاظ على نجوميته لأنه ناجح في مهنته، وله قاعدة شعبية وبالتالي لا يجوز استغلال هذه القاعدة في فرض أشياء أخرى كالغناء. وأضاف بكر أن الممثل الذي يتجه للغناء ويقدم مثل هذه النوعية لا يعتبر غناء بل مظاهرات، ولكن في سبيل محاولة فرض وجهة نظرهم يصعدون على المسرح ويغنون "بلاي باك" فهذه جناية كبرى وهنا التصريح تم استخراجه للاعب الدي جي وليس للغناء. يشار إلى أن نقابة الموسيقيين أصدرت بيانا بعد الهجوم الذي شنته مجموعة من وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي على حفلة محمد رمضان الأخيرة. وقالت فيه إنها لن تمنح أي تصاريح لاحقا إلا من خلال لجنة فنية لتقييم المستوى الفني، آخذة في الاعتبار مدى الالتزام بالقيم الأخلاقية والمجتمعية المتعارف عليها وعدم مخالفتها للنظام العام وأنها سوف تلاحق من يخالف ذلك قانوناً.

Majnoun Leila 3rd panel
loading