أديب أمام 24 ساعة Bonus... والثنائي متمسّك بالمال ووزرائه!

  • محليات
أديب أمام 24 ساعة Bonus... والثنائي متمسّك بالمال ووزرائه!

مشاورات مصطفى أديب لتشكيل الحكومة أو الإعتذار تحت المجهر بعد تمديد المهلة 24 ساعة، فيما الثنائي الشيعي مُصرّ على مواقفه.

أرجأ رئيس الحكومة المكلّف مصطفى أديب زيارته التي كانت مقررة اليوم إلى بعبدا للقاء رئيس الجمهورية حتى يوم غد، بعد أن نشطت ليلة أمس اتّصالات عديدة من أجل تمديد مهلة التشكيل 24 ساعة إضافية، بعد أن كان أديب، وبحسب معلومات الـLBCI قاب قوسين أو أدنى من تقديم اعتذاره عن تشكيل الحكومة المرتقبة بعد وصوله إلى حائط مسدود.

واشارت المصادر الى ان رئيس الإستخبارات الفرنسي دخل على خطّ الإتصالات، وتم الاتفاق على تأجيل الموعد الذي كان مقرراً اليوم وذلك بهدف درس الفرصة الاخيرة.

وفي سياقٍ متصّل، أشارت مصادر عين التينة للـLBCI الى أن الأجواء متّجهة إلى تصويب مسار المفاوضات في عملية التأليف، بالرّغم من بقاء الثنائي الشيعي على موقفه من نقطتين:

الأولى: الإصرار على حقيبة المالية العامة بعيداً عن المداورة

الثانية: الإصرار أيضاً على تسمية الثنائي للوزراء الشيعة

وأفادت مصادر عين التينة أن لا موعد محدّدا حتى الآن بين الرئيس المكلّف ورئيس مجلس النواب نبيه بري، لكن بحسب هذه المصادر، ان هناك بعضاً من الإيجابية تلوح في الأفق خصوصاً أن هناك حرصاً على إنجاح الخطّة الفرنسية، بالتزامن مع تجديد 24 ساعة استشارات واتصالات مكثّفة من أجل الوصول إلى حلّ يساعد في عملية التشكيل.

هذا واشارت معلومات الجديد، الى ان خلاصة المشاورات التي أجراها الرئيس عون أن الكتل لن تعطي الثقة للحكومة ولا تقبل بحصر تسمية الوزراء من قبل الرئيس المكلف ولذلك وجب الاستمهال لإيجاد مخرج.

كما افادت المعلومات ان الحريري لن يتنازل هذه المرة وهو ليس على استعداد للتراجع عن موقفه بخصوص المداورة في كل الحقائب.

وفي مجال متصل، لفتت المعلومات الى ان الكلام عن زيارة إيمييه للبنان غير دقيق إنما يجري الاتصالات بأطراف سياسية في لبنان.

 

المصدر: Kataeb.org