أرقام لبنان تحلّق...73 مصابا بالكورونا بينهم ممرضون وأطباء

  • صحة
أرقام لبنان تحلّق...73 مصابا بالكورونا بينهم ممرضون وأطباء

أعلنت مستشفى رفيق الحريري الجامعي تسجيل 7 حالات جددية بكورونا، لافتة الى ان وضع المصابين مستقر ما عدا حالتين وضعهما حرج، وجميعهم يتلقون العناية اللازمة في وحدة العزل.

صدر عن مستشفى رفيق الحريري الجامعي التقرير اليومي عن آخر المستجدات حول فيروس الكورونا وجاء فيه: "ان هذا التقرير يتضمن عدد الفحوصات التي تجرى بمختبرات المستشفى دون المختبرات الاخرى، ويبين بالارقام الحالات المتواجدة في مناطق العزل والحجر داخل المستشفى، على ان يعود للوزراة بيان الأرقام عن اعداد الاصابات على كافة الاراضي اللبنانية.
العدد الإجمالي للحالات التي تم استقبالها في الطوارىء المخصّص للكورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية: 158 حالة، إحتاجت 17 حالة منها إلى دخول الحجر الصحي ، فيما يلتزم الباقون الحجر المنزلي.
العدد الإجمالي للفحوصات المخبرية: 206.
النتائج السلبية: 199.
النتائج الإيجابية: 7.
غادر المستشفى 19 شخصا كانوا متواجدين في منطقة الحجر الصحي بعد أن جاءت نتيجة الفحص المخبري سلبية.
يوجد حتى اللحظة 14 حالة في منطقة الحجر الصحي.
العدد الإجمالي للحالات الإيجابية داخل المستشفى 38 حالة.
وضع المصابين بالكورونا مستقر ما عدا حالتين وضعهما حرج، وجميعهم يتلقون العناية اللازمة في وحدة العزل".

وفيما ارتفع العدد الاجمالي للمصابين في لبنان الى 73، كان اليوم قد شهد الإعلان عن وفاة المواطن الياس برجي من اميون وعمره ٧٩ عاما، وهو كان مصابا بالسرطان وفي الغرفة نفسها مع الحالة الآتية من مصر جان خوري الذي توفي اول من امس.

أطباء وممرّضون

بدوره، أوضح نقيب الأطباء شرف أبو شرف لـ "المركزية" أن "المستشفيات تحاول إدخال المشكوك بإصابته من مدخل خاص وبمفرده مع اتخاذ الطاقم الطبي التدابير الوقائية تفادياً لاي عدوى ويتم التحقق من الإصابة. ففي حال كانت إيجابية ينقل إلى مستشفى الحريري وفي بعض الحالات يعزل في المستشفى المتواجد فيه. وعلمت أن 15 ممرضة يلزمن العزل المنزلي ولا تظهر عليهن أي عوارض، كذلك الأمر بالنسبة إلى طبيبين يلتزمان العزل المنزلي من دون توصية أحد لأنهما اختلطا بمصابين وذلك من باب الوقاية رغم عدم وجود عوارض وهذا ما نطالب به كل شخص لحماية نفسه والآخرين".

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام