أرقام لبنان ترتفع بشكل مخيف...15 اصابة جديدة في مستشفى الحريري وحده الجمعة

  • خاص
أرقام لبنان ترتفع بشكل مخيف...15 اصابة جديدة في مستشفى الحريري وحده الجمعة

تهرّبت الحكومة من اعلان حال الطوارئ ما ادى الى تفاوت التزام المواطنين بمنازلهم بين منطقة واخرى وهذا ما كان واضحا على طرقات لبنان اليوم، هذا ما اعكس بشكل واضح على الامن الصحي وارتفاع بالتالي في عدد الاصابات بالكورونا.

ففي معلومات خاصة لموقعنا وفي رقم مخيف، سجّلت 15 اصابة جديدة بالكورونا اليوم في مستشفى رفيق الحريري وحده على ان يضاف الرقم الى تقرير وزارة الصحة التي ستعلنه السبت وفيه تجمع نتيجة كل المختبرات.

اشارة الى ان وزير الصحة حمد حسن أعلن اليوم تسجيل 14 إصابة جديدة بكورونا وبذلك يبلغ مجموع الحالات المثبتة مخبريا 163 حالة عدا الحالات الخمس عشرة المذكورة.

من هنا، نعود ونذكّر بضرورة التزام المنازل كي لا ننتقل الى مرحلة جديدة من تفشي الكورونا وهو أمر بدأ يلوح في الافق.

تقرير مستشفى الحريري الجمعة: شفاء حالتين والعدد الاجمالي لحالات الشفاء التام 5

واصدر مستشفى رفيق الحريري الجامعي التقرير اليومي عن آخر المستجدات حول فيروس كورونا وجاء فيه:" وصل مجموع الحالات التي ثبتت مخبريا إصابتها بفيروس الكورونا والتي عزلت في منطقة العزل الصحي في المستشفى 56 حالة.
بلغ مجموع الحالات المشتبه بإصابتها بفيروس الكورونا داخل منطقة الحجر الصحي 7 حالات بانتظار نتيجة الفحص المخبري.
امتثال حالتين مصابتين بفيروس الكورونا للشفاء بعد أن جاءت نتيجة فحص ال PCR سلبية في المرتين وتخلصهما من كافة عوارض المرض. مما يرفع مجموع الحالات التي شفيت تماما الى 5.
بناء لتوجيهات منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة العامة تم اخراج 3 مصابين بفيروس الكورونا من المستشفى الى الحجر المنزلي، وذلك بعد تأكيد الطبيب المعالج بشفاء المريض سريريا وإبلاغه بكافة التدابير والإرشادات المتعلقة بالحجر المنزلي لجهة التعامل مع الآخرين والنظافة الشخصية وكيفية تناول الطعام وكيفية التخلص من القمامة ومراقبة الحرارة يوميا.
وقد تم اعلامهم عن الجهات المختصة التي ستقوم بالاتصال بهم من أجل تحديد موعد وكيفية اجراء فحص الكورونا. وقد ابلغ الفريق الطبي المرضى بضرورة الاتصال بالصليب الاحمر على رقم 140 فور ظهور إحدى العوارض التالية: ارتفاع في درجة الحرارة - سعال او عطس او رشح من الانف - ألم في الحنجرة - صعوبة في التنفس.
ان الصليب الاحمر اللبناني هو الجهة الصحية المجهزة لنقل اي مصاب بطريقة سليمة.
وضع المصابين بالكورونا مستقر ما عدا حالتين وضعهما حرج، وجميعهم يتلقون العناية اللازمة في وحدة العزل.
لمعرفة عدد الاصابات على كافة الاراضي اللبنانية يرجى متابعة التقرير اليومي الصادر عن وزارة الصحة العامة".

المصدر: Kataeb.org