أميركا تواجه مشكلة خطيرة بعد ارتفاع حالات كورونا

  • دوليّات
أميركا تواجه مشكلة خطيرة بعد ارتفاع حالات كورونا

تواجه الولايات المتحدة "مشكلة خطيرة" مع ازدياد الإصابات بفيروس كورونا كوفيد-19 في بعض الولايات.

وقال كبير الخبراء الحكوميين في خلية الأزمة في البيت الأبيض ، أنتوني فاوتشي، إنّ الولايات المتحدة تواجه "مشكلة خطيرة" مع ازدياد الإصابات بكوفيد-19 في بعض الولايات، فيما أعلن نائب الرئيس الأميركي عن زيادة بالحالات في 16 ولاية.

وتواجه الولايات المتحدة "مشكلة خطيرة" مع ازدياد حالات الإصابات بفيروس كورونا في ولايات جنوبية وغربية، حسبما أعلن كبير الخبراء الحكوميين أنتوني فاوتشي الجمعة.

وقال فاوتشي: "نواجه مشكلة خطيرة في مناطق معينة، لافتا إلى أنه فيما بعض المناطق أفضل حالا بكثير من مناطق أخرى، فإن البلاد برمتها مترابطة ولا تزال تواجه مخاطر. وأضاف "نحن جميعا نواجه تلك (المشكلة) والطريقة الوحيدة لوضع حد لها هي بالعمل سويا".
وكان فاوتشي يتحدث في أول إيجاز صحافي منذ شهرين لفريق البيت الأبيض لمكافحة كورونا بقيادة نائب الرئيس مايك بنس الذي سعى إلى الطمأنة قائلا للأميركيين إن الوضع لا يقارن بذروة الأزمة في شمال شرق البلاد، في مارس وأبريل.

وقال بنس "نحن في موقع أكثر قوة. الحقيقة أننا أبطأنا الانتشار، وتمكننا من تسطيح المنحنى".

وأضاف نائب الرئيس أن 16 ولاية أميركية تشهد زيادة في حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، مشيرا إلى أن الإصابات الجديدة تتركز في مناطق معينة، في حين تشهد الولايات الأخرى وعددها 34 ولاية درجة من الاستقرار.

وأكد بنس إن الحكومة الأميركية تركز اهتمامها على حالات الإصابة المتزايدة في الجنوب، داعيا الأميركيين إلى الالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي للحد من انتشار الوباء.

ودعا فريق التصدي لكورونا إلى الإيجاز الصحافي بعد ارتفاع عدد الحالات الجديدة في ولايات في الجنوب والغرب من بينها فلوريدا وتكساس.

والجمعة، أعلنت الولايتان تدابير سعيا لمنع الناس من اللقاء في مجموعات، ومنها إغلاق الحانات أو حظر استهلاك الكحول فيها.

المصدر: سكاي نيوز