إقليميات

روحاني يحث أميركا على تخفيف الضغط.. ويلوح بتقليص جديد

حثّ الرئيس الايراني حسن روحاني الولايات المتحدة الأربعاء على الكف عن ممارسة سياسة "أقصى الضغوط" ضد بلاده، مشدداً على أن طهران ستواصل تقليص التزاماتها بموجب الاتفاق النووي لعام 2015 عند الضرورة. ونقل التلفزيون الإيراني عن روحاني قوله "ينبغي أن تفهم أميركا أن العدوان لا يجني أي ثمار ويتعين عليها أن تتخلى عن سياسة ممارسة أقصى الضغوط على إيران... التزامات إيران بالاتفاق النووي تتناسب مع الأطراف الأخرى وسنتخذ المزيد من الخطوات عند الضرورة". وفي سياق متصل، أكد مبعوث طهران لدى الأمم المتحدة مجيد تخت روانجي إن إقالة مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون من منصبه لن يدفع إيران إلى إعادة النظر في الحوار مع الولايات المتحدة. وقال روانجي "لا مجال للحوار مع واشنطن ما دامت العقوبات المفروضة على إيران سارية"، بحسب ما نقلت وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء. من جهته رفض وزير الخارجية الإيرانية محمد جواد ظريف، التعليق على إقالة جون بولتون، مؤكدا أن إيران لن تصدر أي بيان حول الشؤون الداخلية للولايات المتحدة.

بالفيديو- لحظة هروب نتنياهو من أسدود عقب تعرضها لقصف فلسطيني

قالت وسائل إعلام اسرائيلية، الثلاثاء، إن رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو، هرب من تجمع انتخابي لحزب "الليكود" بمستوطنة أسدود حين دوت صافرات الإنذار إثر تعرضها لقصف صاروخي فلسطيني. ووثق مقطع فيديو نشرته قناة 13 الاسرائيلية على "تويتر" لحظة خروج نتنياهو من القاعة التي كان يلقي فيها كلمة بمستوطنة أسدود. وفي وقت سابق، أعلن الجيش الإسرائيلي، عن إطلاق صفارات الإنذار في بعض البلدات والمستوطنات المحاذية لقطاع غزة.

محاولة انقلاب على الأسد بدعم روسي؟!

تحدثت صحيفة «سفابودنايا براسا»، عن محاولة انقلاب كان من المقرر أن ينفذها رامي مخلوف على بشار الأسد، بدعم روسي، ما اضطر الرئيس السوري إلى وضع ابن خاله تحت الإقامة الجبرية. وفي وقت سابق، أورد موقع «نيوز ري» الروسي، أن «بشار الأسد يضع ابن خاله رامي مخلوف تحت الإقامة الجبرية لعلمه بالتنسيق مع موسكو للإطاحة به»، مؤكداً أن الأسد حصل على أدلة مؤكدة تشير بتنسيق وإجراء مفاوضات مخلوف مع القيادة الروسية لاستلامه منصب الرئيس المحتمل في المرحلة الانتقالية.

loading