الكتائب اللبنانية - آخر الأخبار المحلية والعربية والدولية

التراخي الرسمي مع حزب الله مرفوض دولياً ويتهدد البلاد

من حيث "الشكل" لا المضمون، ترى مصادر سياسية مراقبة تشابهًا قويا بين، من جهة، التطورات التي شهدها لبنان إبان أزمة استقالة الرئيس سعد الحريري من الرياض في تشرين الثاني 2017، وما تبعها آنذاك من اتصالات فرنسية توّجت بمؤتمر سيدر لدعم لبنان والاستثمار فيه، على أساس واضح: اعتماد الحكومة جديا وبشكل لا لبس فيه، سياسة النأي بالنفس عن صراعات المنطقة والتزامها القرارات الدولية وأبرزها الـ1701 والاصلاح الاقتصادي، والتطورات التي تعيشها الساحة المحلية اليوم، من جهة ثانية.