إقليم زحلة الكتائبي: لتفعيل الحالة المعارضة المدنية الجامعة وتوحيدها

  • محليات
إقليم زحلة الكتائبي: لتفعيل الحالة المعارضة المدنية الجامعة وتوحيدها

دعا إقليم زحلة الكتائبي إلى تفعيل الحالة المعارضة المدنية الجامعة وتوحيدها في ظل العجز المتمادي لأركان المنظومة.

صدر عن إقليم زحلة الكتائبي البيان التالي:
توجه إقليم زحلة الكتائبي، عقب اجتماع الهيئة المركزية فيه، بالمعايدة للبنانيين عموماً والمسلمين خصوصاً لمناسبة حلول عيد الفطر، آملاً أن يحلّ العيد المقبل على لبنان بظروف افضل.
وتوقف الإقليم عند أزمة انقطاع المواد الأساسية وتفاعلها في ضوء الخطوات المتخذة من مصرف لبنان والوزارات المعنيّة على صعيد وقف الدعم، وانعكاسها طوابير من الانتظار والذل على أبواب المؤسسات التجارية والصحية ومحطات الوقود في لبنان عموماً وقضاء زحلة خصوصاً.
ويرى الإقليم أن الحل الناجز لما يشهده المواطن من مسّ بلقمة عيشه وكرامته لا يكون بخطوات تزيد من التسوّل على أبواب أركان الطبقة السياسية غير المسؤولة، بل بإيجاد حل جازم لمشكلة التهريب عبر قيام مؤسسات الدولة بمسؤولياتها، اضافة الى اجراء الاصلاحات المطلوبة لحلّ الأزمة المصرفية والنقدية.
ويشدّد إقليم زحلة على أنه في ظل العجز المتمادي لأركان المنظومة السياسية عن إجراء المطلوب لوقف مأساة اللبنانيين، لم يعد من سبيل إلا تفعيل الحالة المعارضة المدنية الجامعة وتوحيدها، وصولاً إلى محاسبة المسؤولين عمّا يجري عبر المؤسسات الدستورية. وفي هذا، الإطار يدعو اقليم زحلة القوى التغييرية في المنطقة الى الاتحاد في سبيل مواجهة المنظومة التي تمعن بالمواطنين فقراً واذلالاً، وهو سيكون السند لهذه الحالة بعيداً من الحسابات السياسية الضيّقة.
ختاماً، يجدد الإقليم عهده أمام الزحليين بناءً على المشروع النضالي للحزب سيادياً واجتماعياً في خدمة لبنان وحرية كل اللبنانيين وكرامتهم، وصولاً إلى إعادة المؤسسات إلى السكة الصحيحة.

المصدر: Kataeb.org