اتصالات لاحتواء كلام قبلان

  • محليات
اتصالات لاحتواء كلام قبلان

حازت المواقف المعلنة من رجال الدين المسلمين بالاهتمام وخصوصا ما اعلنه المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان

علمت “النهار” ان اتصالات دخل على خطها اكثر من مسؤول رفيع مساء امس بعد خطبة المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان هدفت الى تهدئة الجو وعدم جعل الردود متقابلة لعدم تحويل مضمون الكلام مواجهة طائفية مذهبية، بل تقتصر على بعض الردود السياسية. وفي المعلومات ايضا ان الاتصالات ستشمل مرجعيات دينية مسيحية واسلامية اليوم، وخصوصا بكركي.

وترقبت الاوساط السياسية في لبنان، اي تعليق سياسي من الثنائي الشيعي على كلام قبلان، قبل انطلاق سلسلة ردود عليه، او اقفال الملف باعتبار الكلام يخص صاحبه ليس اكثر، ولا يعبر عن محاولة اطلاق مسار فعلي نحو مؤتمر تأسيسي نادى به “حزب الله” سابقا، خصوصا ان قبلان لا يعبر عن الحزب، ويعتبر الاقرب الى حركة “امل” من دون ان يكون ناطقاً باسم الرئيس نبيه بري لان الاخير، وعلى رغم مناداته بالتغيير، لم يذهب مرة باتجاه الدعوة الى الانقلاب على النظام وعلى اتفاق الطائف.

 

المصدر: النهار