اتصالات مكوكية لبرّي لترتيب لقاء بين حزب الله والاشتراكي

  • محليات
اتصالات مكوكية لبرّي لترتيب لقاء بين حزب الله والاشتراكي

بعد لقاء المصارحة والمصالحة الذي عقده الرئيس ميشال عون في قصر بعبدا الجمعة الماضي، يبدو أن محركات رئيس مجلس النواب نبيه بري عادت لتدور في اتجاه جمع ممثلي الحزب «التقدمي الاشتراكي» و«حزب الله» في الأيام القليلة المقبلة.

وقالت مصادر متابعة لـ"الجريدة" الكويتية إن «بري باشر منذ لقاء المصارحة سلسلة اتصالات مكوكية معظمها بعيد من الأضواء، لترتيب لقاء بين الطرفين اللذين تفجرت الأمور بينهما في الفترة السابقة، بفعل تراكم عوامل عدة من قانون الانتخاب، الى التعيينات، مرورا بكسارات فتوش في عين دارة، ومواقف البيك التي رأت أن مزارع شبعا يمكن تحريرها بالدبلوماسية، مصوبا على سلاح حزب الله».

وأضافت: «يطمح النائب السابق وليد جنبلاط الى الخروج بنتائج حقيقية دسمة من اللقاء، تعيد إحياء ربط النزاع الذي كان قائما بين الطرفين في الفترة السابقة، لكن على أسس متينة وواضحة».

الى ذلك، اكدت مصادر الحزب التقدمي لـ«اللواء» ان بري سيتولى من مطلع الاسبوع المقبل اتصالاته من اجل ترتيب لقاء يجمع قيادة الحزب التقدمي بقيادة «حزب الله»، من اجل تهدئة الاجواء بين الطرفين، وان الحزب التقدمي تلقى دعوة من «حزب الله» للمشاركة في مهرجان الانتصار في حرب تموز الذي سيقام يوم غد الجمعة في بنت جبيل ويتحدث فيه الامين العام لـ«حزب الله» السيد حسن نصر الله، وان الحزب سيلبي الدعوة بوفد يرأسه امين السر ظافر ناصر.

ومن شأن مشاركة وفد التقدمي في الاحتفال ترطيب الاجواء اكثر بين الطرفين وكسر الجليد، ما يمهد لحوار يفضي الى «تنظيم الخلاف» بين الحزبين.

المصدر: Kataeb.org