الأب مونس: حريق نوتردام ذبحني

  • محليات
الأب مونس: حريق نوتردام ذبحني

علّق الأب يوسف مونس على حريق كاتدرائية النوتردام في باريس قائلا: لقد ذبحتني...، معتبرا ان الكاتدرائية هي مركز صلاة لأوروبا وهي أم الكاتدرائيات.

وعن التضامن العالمي حولها، قال الأب مونس للـ lbci: ان الحجم المقدّس الموجود بداخلها وعظمة حجارتها حرك العالم، مشيرا الى انهبعد الوثيقة التي وقّعها البابا فرنسيس وشيخ الازهر في دولة الامارات في شباط الماضي فان الفكر الاسلامي قد تبدل.

واعتبر الأب مونس ان هذه النار التي التهمت الكاتدرائية والتي هي تحفة فنية هي بمثابة عمل بربري، مشددا على انه لا يعقل ان تعود البربارية لتعيش في عالمنا المتحضر.

وعن الحدث الذي أتى خلال أسبوع الآلام قال: أدعو ككاهن بسيط ان يكون ما حدث أثناء الحريق من ان الصليب لم يحترق، ولا المذبح، ولا العذراء، ان يكون ما جرى فعل ايمان ودعوة إلى القيامة من جديد.

وردا على سؤال لفت الأب مونس الى انه ابن الـ16 طائفة، معتبرا أن جمالية لبنان تكمن في هذه الخصوصية التي جعلتنا نتقبل بعضنا بعضا.

 وختم بالقول: حريق الكاتدرائية أيقظ فينا إنسانيتنا ونبّهنا بضرورة الإبتعاد عن البربرية.

المصدر: Kataeb.org