الأردن ينعى شريفة مكة...عاشت لفترة في لبنان!

  • إقليميات

نعى الديوان الملكي الهاشمي الأميرة دينا عبد الحميد، والدة الأميرة عالية بنت الحسين، التي توفيت اليوم الأربعاء في عمان.

وستشيع الأميرة دينا، بعد الصلاة عليها ظهر اليوم الأربعاء في مسجد الحرس الملكي إلى مثواها الأخير بالمقابر الملكية في مراسم خاصة.

ودينا هي ابنة الشريف عبدالحميد بن محمد عبد العزيز، أحد أفراد الأسرة الهاشمية الحاكمة، ولدت في القاهرة في كانون الأول من العام 1929، وسمح لها باستخدام لقب الاحترام "شريفة مكة" بصفتها سليلة للحسن بن علي بن أبي طالب من جهة أبيها، وهي قريبة من الدرجة الثالثة لحماها الملك طلال.

تخرّجت من جامعة كامبريدج وعملت أستاذة في الفلسفة والأدب الانكليزي في جامعة القاهرة.

أطلق عليها لقب ملكة الأردن بعد زواجها الملك حسين بن طلال في العام 1955 وهي والدة ابنته البكر الأميرة عالية، لكنهما انفصلا في العام 1957 فصار لقبها في تلك الفترة صاحبة السمو الملكي الأميرة دينا.

في العام 1970 تزوّجت من مسؤول رفيع في منظمة التحرير الفلسطينية وعاشت لفترة في لبنان، قبل أن تعود إلى الأردن وتستقر عند ابنتها عالية بنت الحسين.

المصدر: Agencies