الادعاء على رئيس بلدية ونائبه بالتزوير واختلاس الأموال

الادعاء على رئيس بلدية ونائبه بالتزوير واختلاس الأموال

في إطار ملاحقة الفساد ادعى القاضي علي إبراهيم على رئيس بلدية كفردبيان ونائبه بجرم التزوير وإستعمال المزور وإختلاس أموال عامة.

 إدعى النائب العام المالي القاضي علي إبراهيم على رئيس بلدية كفردبيان ونائبه بجرم التزوير وإستعمال المزور وإختلاس أموال عامة. وأحال الملف على قاضي التحقيق الأول في جبل لبنان نقولا منصور.

 

رئيس بلدية كفردبيان عرض الانجازات منذ العام 2016

وكان عرض رئيس بلدية كفردبيان الدكتور بسام سلامة، قد عرض انجازات المجلس البلدي منذ العام 2016 في مجال المشاريع وتحريك العجلة الإقتصادية ومكافحة الفساد في العمل الإداري، في مؤتمر صحافي عقده ظهر اليوم في نادي الصحافة بعنوان "بلديات ضد الفساد".

وقال: "نتعاطى الشأن العام منذ العام 1998، وقبل استلامنا الرئاسة عام 2016 كان لدينا نضال في المجلس البلدي لإعلاء شأن البلدة والإضاءة على أمور كثيرة حصلت خلال المجالس الماضية. في العام 2014-2015 واثر تصنيف بلدة كفرذبيان، فوجئنا بأن هناك منطقة زراعية تحولت بسحر ساحر الى منطقة تزلج استفاد منها أناس معينون وأجحفت حقوق الكثيرين".

اضاف: "لدى استلامنا المجلس البلدي عام 2016 وضعنا خطة استراتيجية للبلدة، ارتكزت على وضع رؤية شاملة تتضمن ما يلي: تحسين الإدارة والهيكلية والجباية، أعمال إنمائية لتحريك العجلة الاقتصادية، مخطط توجيهي عام للبلدة وطرقاتها، إنماء متوازن بين الاحياء السياحية في فقرا والمزار ووسط البلدة، التفاعل الاقتصادي والسياحي بين أصحاب المشاريع السياحية وأبناء البلدة والبلدية، اقامة مهرجانات سياحية عالمية والانارة الاعلامية والسياحية على كفردبيان ومعالمها عبر خطة تسويقية متكاملة وطويلة الامد".

واشار الى "حملات تشويش وتضليل قام بها أصحاب السوابق الذين لا تزال تجاربهم في السلطة ماثلة امامنا، ليقينهم بأن الفارق سيظهر مما سيجعل عودتهم الى "نعيم" السلطة مستحيلا"، مؤكدا "ان الحملة الهوجاء التي بدأوها ضد المجلس البلدي غير منطقية وطبيعية". وقال: "رفعوا ضدنا عددا من الدعاوى جابهناها بالحق والحقيقة، وتوالت الدعاوى بطريقة تراكمية. وبناء على هذا الامر، نحن نضع كل هذه الأمور امام الإعلام، هناك دعاوى رفعناها لدى النيابة العامة المالية ولدى الهيئة التأديبية ضد موظفة اختلست اموالا عامة من البلدية، ونحن ننتظر حكم القضاء. كذلك وضعنا انفسنا بتصرف النيابة العامة المالية وطلبنا رفع السرية المصرفية عن اموالنا، واتخذنا قرارا بتكليف شركة تدقيق للمراقبة والتدقيق في حسابات واعمال البلدية وهذا كله من اجل محاربة الفساد في البلدية".

وعدد انجازات المجلس البلدي في السنوات الثلاث المنصرمة وهي: مهرجانات فقرا كفردبيان الدولية، إستدراك الرسوم البلدية الضائعة مما رفع إيرادات البلدية بحوالي مليار ليرة في السنة، بدء العمل في طريق نموذجية: طريق البلاط، طريق داريا - جبل جبال بالسعي مع مجلس الانماء والاعمار والتي تفتح كفردبيان على المتن وهي قيد التلزيم، تأهيل شبكات الري والإقنية وبلغت كلفتها نحو مليار ليرة، انشاء بحيرة سياحية وسد لتأهيل محيط الجسر الحجري الطبيعي بالتعاون مع وزارة الطاقة، إنارة طريق وادي مدخل كفردبيان 24/24 عبر مولد كهربائي، تأهيل مدخل كفردبيان مع مخفر للشرطة، السعي مع وزارة الاشغال لجهة الوادي، استكمال أشغال غير مدرجة على جدول الوزارة، تلزيم بالتعاون مع وزارة الطاقة شبكة مياه الشفة من القناطر الى منازل البلدة مع إنشاء ثلاثة خزانات بقيمة حوالى 5 مليارات ليرة، انشاء أكاديمية رياضية لكرة القدم تضم أكثر من 180 طالبا، توقيع بروتوكول زراعي مع جامعة الروح القدس بهدف تحسين وتطوير القطاع الزراعي في البلدة والجوار مع السعي لإنشاء مختبر زراعي وتعاونية لتعليب وتسويق التفاح والتصنيع، انشاء مخطط توجيهي للبلدة مع جامعة الروح القدس التي تبرعت بالدراسة لهذا المشروع وغيرها من الأعمال".

وعرض رئيس البلدية لمواضيع الدعاوى التي رفعت ضد المجلس البلدي الحالي، فقال:
- اقامة مهرجان دولي في قلعة فقرا، وبعد جلسات طويلة ومحاولات يائسة لإلباسنا تهمة الفساد تبين ألا وجود لاي هدر او سرقة بموجب تقرير الخبراء والنيابة العامة المالية.

- شراء ونش للبلدية والإدعاء بان البلدية دفعت ثمنه مرتين، إلا ان الأدلة الدامغة أثبتت ان لا صحة لهذا الإدعاء ولا تزال المحاولات قائمة لخلق قضية من دون ادلة.

- سرقة أموال عامة، انقلب السحر على الساحر وتبين ان الموظفة التي كانت تزودهم بالمستندات المنقوصة وهي التي سرقت الأموال بالتواطؤ مع زوجها.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام

Mobile Ad - Image