التعليقات تنهال بعد فيديو ابراهيم كنعان...يعود الى 1 نيسان 2017 ووين الكمامات!

  • محليات
التعليقات تنهال بعد فيديو ابراهيم كنعان...يعود الى 1 نيسان 2017 ووين الكمامات!

أُرفِق تأكيد قصر بعبدا بسلامة رئيس الجمهورية ميشال عون بفيديو نشره النائب ابراهيم كنعان على حسابه على تويتر يظهر فيه الى جانب الرئيس في حديقة القصر الجمهوري.

أُرفِق تأكيد قصر بعبدا بسلامة رئيس الجمهورية ميشال عون بفيديو نشره النائب ابراهيم كنعان على حسابه على تويتر يظهر فيه الى جانب الرئيس في حديقة القصر الجمهوري.

وعلّق عليه بالقول: "من لقائي اليوم في بعبدا مع الرئيس حول قضايا الساعة المالية والاقتصادية والاجتماعية وعلى هامشه .... الجنرال".

وما إن نشر كنعان الفيديو حتى انهالت التعليقات على مواقع التواصل التي شككت بحداثة الفيديو مشيرة الى انه قديم ويعود الى ١ نيسان ٢٠١٧ وسأل أحدهم:"ليش مضطرين تخترعو هيك كذبة اذا ما في شي؟ ".

وقال آخر:"هذا الڤيديو قديم سعادتك، ألعب على غير هالوتر."

وعلّق مواطن بالقول:"هل الفيديو تصوّر بتاريخ ١ نيسان ٢٠١٧ إستاذ إبراهيم إحترم عقول الناس لي انتخبوك".

وقال آخر:"قديمة .. حتى خيالكن عالارض مبين انو كان الضهر او اكتر..وبعدين وين الكمامات والتباعد..مش ظابطة معك يا استاذ ابراهيم؟".

وأضاف مغرّد:"كان لازم تحمل ورقة مكتوب عليها تاريخ اليوم حتى نتأكد انو اليوم صورت هالفيديو".

وتابع المغرّدون:"عم تبحثو بقضايا الساعة المالية والاقتصادية والاجتماعية بالحديقة الخلفية ؟! لا الرئيس قادر يتنقل هيك ولا قصة شعرك يلي بينت فيها بالمجلس هيك ...العاب غيرها...وين الكمامه فينا نساله".   

المصدر: Kataeb.org