الجميّل خلال تسلّم وتسليم في مكتب طلاب إقليم كسروان: التسوية خربت لبنان وعزلته ولا مجال للاصلاح الا بانتخابات نيابية مبكرة ينتج عنها طبقة سياسية جديدة

  • كتائبيات

اوضح رئيس الكتائب سامي الجميّل ان المشكلة ليست فقط مع هذه المنظومة انما مع حزب الله الذي وضع يده على كل المؤسسات واخرج لبنان من المعادلة الدولية .

أكد رئيس حزب الكتائب اللبنانية النائب الجميّل ان التسوية خربت لبنان وعزلته والخيار المتخذ كان خاطئا ولا مجال لاصلاح الوضع الا بانتخابات نيابية مبكرة ينتج عنها طبقة سياسية تغلب المصلحة العامة على اي مصلحة خاصة وتحب لبنان وتعمل من اجله .
واشار الى ان حزب الكتائب اللبنانية هو حزب التغيير يعمل من اجل بناء لبنان الجديد، لبنان الحضارة، لبنان المساواة بين جميع ابنائه.
الجميّل قال ان المشكلة ليست فقط مع هذه المنظومة انما مع حزب الله الذي وضع يده على كل المؤسسات واخرج لبنان من المعادلة الدولية .
واشار الى ان انهيار الليرة، هو بسبب الهندسات المالية وتشليح اموال المودعين .

كلام رئيس الكتائب جاء خلال اجتماع التسلم والتسليم لمكتب طلاب اقليم كسروان-الفتوح بين الرفيقين جيمي خليل وانطوني خويري بحضور نائب رئيس الحزب ورئيس اقليم كسروان-الفتوح الدكتور سليم الصايغ، رئيس اقليم كسروان -الفتوح السابق بشير مراد، رئيس مصلحة الطلاب زخيا الاشقر، أعضاء من اللجنة التنفيذية للاقليم ومكتب الطلاب والشباب .

هنّأ الجميّل الرفاق بالروح النضالية التي تجمعهم وقال يمر لبنان اليوم بفترة مصيرية ونحن كنا اول من قال لا لهذه السلطة السياسية الفاسدة واشار الى ان الحل يكون في انهاء هذا الكارتيل السياسي وهذه المنظومة التي اوصلت البلد الى حافة الانهيار.

بداية، كانت كلمة ترحيبية للدكتور سليم الصايغ قال فيها : " نشد على ايديكم يا من اعطيتم حزبكم كثيرا واستطعتم ان تثبتوا وجودكم وحضوركم الرائد خصوصا في زمن الثورة "
انتم كنتم الحصن الحصين لحزبكم ومن خلالكم نرى المستقبل باهرا ، مستقبل حزبكم، مجتمعكم ووطنكم.
واشار الى ان الطلاب هم طلائع التغيير والقادرون على قلب الطاولة وكتابة معادلات جديدة .

شدّد رئيس مصلحة الطلاب في حزب الكتائب زخيا الاشقر في كلمته على اهمية مكاتب الطلاب في الاقليم وخصوصا في اقليم كسروان- الفتوح معددا انجازات الطلاب خصوصا في زمن الثورة .

وبعدها كانت كلمة رئيس مكتب الطلاب السابق جيمي خليل ، عدد فيها انجازات مكتب الطلاب مسلما الامانة الى الرفيق انطوني خويري الذي بدوره شكر الجميع واعدا باكمال المسيرة .

وفي النهاية كانت اسئلة واجوبة رد فيها رئيس الكتائب باسهاب شارحا دور الحزب في هذه المرحلة المصيرية الصعبة.

المصدر: Kataeb.org