الرئيس الفيليبيني يكشف عن مرضه

  • دوليّات
الرئيس الفيليبيني يكشف عن مرضه

كشف الرئيس الفيليبيني رودريغو دوتيرتي الذي يثير وضعه الصحي الكثير من التكّهنات، أنه يعاني من مرض يصيب جهاز المناعة ويمكن أن يؤدي إلى مضاعفات خطيرة.
ودوتيرتي البالغ 74 عاما هو الرئيس الأكبر سنا في تاريخ البلاد، وتدور تساؤلات حول وضعه الصحي منذ توليه الرئاسة في عام 2016.
وأدى غياب دوتيرتي في بعض الأحيان عن مناسبات ولقاءات كما وتطرّقه لمشاكله الصحية إلى تزايد التكهّنات حول صحّته.
وخلال زيارة إلى روسيا كشف دوتيرتي أمام الجالية الفيليبينية أنه مصاب بمرض الوهن العضلي الوبيل (مياستينيا غرافيس).
وقال دوتيرتي «لدي عين أصغر من الأخرى. تهيم على هواها»، بحسب محضر نشرته الرئاسة الأحد.
وتابع «إنه الوهن العضلي الوبيل. إنه خلل عصبي ورثته عن جدي».
ويتّسم مرض الوهن العضلي الوبيل بأعراض مثل ضعف العضلات، وقد يؤدي إلى تدلي الجفنين، ورؤية مشوّشة وضعف في الأطراف، بحسب معاهد الصحة الوطنية الأميركية.
ويمكن السيطرة على العوارض بالعلاج، لكن ما يصل إلى 20 في المئة من المصابين بهذا المرض يعانون من «نوبة» واحدة على الأقل تتطلب استخدام جهاز التنفّس الاصطناعي للمساعدة على التنفّس، بحسب المعاهد الأميركية.
ولم يكشف دوتيرتي ما إذا تعرّض لنوبات خطيرة جراء هذا المرض.
وقلّما تكشف إدارته معلومات حول وضعه الصحي، وتواظب على القول إنه بصحة جيّدة.

المصدر: AFP

Mobile Ad - Image