الراعي معلقًا على التظاهرات: نرفض فرض ضرائب إضافية ويكفي فسادًا

  • محليات
الراعي معلقًا على التظاهرات: نرفض فرض ضرائب إضافية ويكفي فسادًا

علق البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي على التظاهرات الشعبية القائمة في معظم المناطق اللبنانية، معتبرا ان الشعب اللبناني لم يعد يحتمل أي ضريبة اضافية، وانه على الحكومة ان تعالج اسباب الازمة الاقتصادية والعجز المالي في الدولة".

وقال خلال لقائه الجالية اللبنانية في كوتونو البينان: "ايها المسؤولون في لبنان، اضبطوا المال العام، أوقفوا التهريب في المرافق الشرعية اولا، في المرفأ والمطار والمعابر الشرعية، اوقفوا الخوات والعمولة والرشوات والكوميسيون الذي تحصلون عليه انتم لتوافقوا على التهريب. اوقفوا الإهدار، اقفلوا المزاريب المسلطة على جيوبكم سرقة ونهبا، قبل فرض الضرائب على الشعب الفقير الذي بات يشكل اكثر من ثلث الشعب اللبناني. كلكم يعلم ان نسبة البطالة في لبنان قاربت الـ 40 في المئة، والجوع والعوز باتا يهددان الكثير من المواطنين".

 


وأضاف: "معكم من كوتونو نرفع الصوت عاليا لنرفض مع المتظاهرين في لبنان فرض ضرائب اضافية على الشعب اللبناني. ونقول للسلطة السياسية، يكفي نهب المال العام، يكفي إهدار المال العام، يكفي فسادا، ويكفي تهريبا عبر المرافق الشرعية وغير الشرعية والا سنعتبر تقاعصكم اضطهادا للشعب اللبناني وامعانا في رميه واغراقه في حال الفقر وكأنكم تريدون تهجيره من لبنان قائلين له: "اخرج من لبنان، لا دور لك فيه ولا مكان، لبنان ليس وطنك. نحن نرفض كل هذا ونريد ان يكون لبنان وطنا لكل ابنائه ونريد ان يبقى ابناء لبنان في وطنهم".

 

المصدر: LBCI