السفارة الروسية توضح اللغط المتعلق بقضية أسانج

  • دوليّات
السفارة الروسية توضح اللغط المتعلق بقضية أسانج

نفت السفارة الروسية لدى الإكوادور معرفتها بمعلومات تتعلق باثنين هاكر روس على صلة مع مؤسس ويكيليكس جوليان أسانج، مشيرة إلى أنها على اتصال مع السلطات المحلية لتوضيح جميع التفاصيل.
وقالت البعثة الدبلوماسية لوكالة "سبوتنيك": أن "السفارة علمت عن الاثنين الهاكر الروس المزعومين من خطاب وزير الداخلية".
وأضافت: حتى الآن، ليس لدينا أي معلومات عن هؤلاء الأشخاص، وعن أنشطتهم وأماكن وجودهم المحتملة، أو حول ما إذا كانوا بالفعل مواطنين روس.
وختمت السفارة قولها: "نحن على اتصال وثيق بالسلطات المحلية من أجل توضيح كل التفاصيل"، مشيرة إلى أنه تم "إرسال الطلبات الرسمية ذات الصلة إلى وزارة الخارجية المحلية ووزارة الداخلية".
وكانت وزارة العدل الأمريكية قد أعلنت في وقت سابق إن أسانج متهم بالتآمر لارتكاب قرصنة كمبيوتر وفي حالة الإدانة، يواجه عقوبة السجن لمدة تصل إلى خمس سنوات.

المصدر: Sputnik