السويد تشهد على اشهر جائزة للموسيقى القبطية

  • فنون
السويد تشهد على اشهر جائزة للموسيقى القبطية

شهدت ستوكهولم، عاصمة السويد، حفل توزيع جائزة "بولار ميوزيك" أو ما يعرف باسم جائزة الموسيقى القطبية، وهي أشهر جائزة مخصصة للموسيقى في السويد، وتم منحها لكل من الفنان جراندماستر فلاش، وعازفة الكمان آن صوفي موتر، والفرقة الموسيقية Playing for Change.

وذكرت جائزة بولار ميوزيك، أن حيثيات منح الجائزة إلى موسيقى الدي دي جوزيف سادلر، المعروف باسم جراندماستر فلاش، تمثلت فى ابتكاره طريقة جديدة في صنع الموسيقى، التي يقدمها من خلال عمليات المزج التي يعتمدها، ونتج عنها تغيير الموسيقى الشعبية، وثقافة الهيب هوب التي عمل على تقديمها.

أما عازفة الكمان الألمانية آن صوفي موتر، والمعروفة باسم ملكة الكمان، فلديها موهبة موسيقية استثنائية، إذ تقدم الموسيقى فيما وصفته بـ"راوية القصص" كما قالت من قبل: "الموسيقى لا تمس إلا عندما تحكي قصة".

اما الفرقة الموسيقية Playing for Change فقد تم منحها الجائزة نظرا لتكريس دورها في تعليم الموسيقى والفنون للأطفال المحرومين فى جميع أنحاء العالم. ففي عام 2002، أنشأ المؤسسون المشاركون مارك جونسون وويتني كرونكي حركة "اللعب من أجل التغيير" إيمانا منهم بأن الموسيقى لديها القدرة على تحطيم الحدود والتغلب على المسافات بين الناس.

يشار إلى أن جائزة "بولار ميوزيك" أو جائزة الموسيقى القطبية، تأسس فى عام 1989 من قبل الراحل ستيج أندرسون.

المصدر: Agencies