السياسيون ينعون حسين فشيخ.. شهيد الواجب والشجاعة

  • محليات
السياسيون ينعون حسين فشيخ.. شهيد الواجب والشجاعة

تتوالى ردود الفعل المؤثرة بعد إعلان العثور على جثة الشاب اللبناني حسين فشيخ.

فقد نعى رئيس الحكومة سعد الحريري الشاب فشيخ وكتب عبر تويتر:" الشهيد حسين الفشيخ، سفير لبناني للفروسية والشهامة والشجاعة قضى غرقاً في كوناكري وهو يقوم بانقاذ شخصين من موت محتم . اتقدم من عائلته واهالي بطرماز بأحر التعازي القلبية سائلاً الله سبحانه وتعالى ان يشمله برحمته ورضوانه ويسكنه فسيح الجنات".

كما نعى وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، الشاب حسين في تغريدة عبر حسابه على "تويتر" قال فيها: "حسين فشيخ.. قضى بحياته لينقذ الآخرين.. الله يرحمك وتعازينا لأهالي بطرماز، قضاء الضنية". 

وغرّد الرئيس ميشال سليمان عبر تويتر فكتب: "امس كان اليوم العالمي للشباب، وامس كان يوم الشجاعة والمروءة للشاب اللبناني حسين فشيخ الذي استشهد خلال اندفاعه لانقاذ شخصين من الغرق. رحمه الله والهم عائلته الصبر والسلوان".

الوزير السابق اللواء أشرف ريفي نعى الشاب حسين فشيخ، واصفًا إياه بأنه شهيد المروءة والشجاعة والأخلاق الرفيعة، وقال في تغريدة عبر تويتر: "رحمك الله وأسكنك فسيح جنانه. كل العزاء للعائلة وأهالي بطِرماز والشمال. إنّا لله وإنّا إليه راجعون".

النائب فيصل كرامي عبر تويتر فقال: "آلمنا سماع خبرِ وفاة الشاب حسين فشيخ الذي ضحّى بروحه بشجاعة مَن تربّى على بذلِ الغالي والنفيس في سبيل مساعدة للآخرين.

نتقدّم من أهله بالعزاء ونسأل الله تعالى أن يُصبِّرَ قلوبهم وأن يتقبّلَ حُسين من الشهداء والصدّيقين ويجعل الفردوس الأعلى جزاءه في الآخرة.."

النائبة ديما جمالي نعت الشاب حسين فشيخ قائلة: "رحل حسين فشيخ عن دنياه شهيدا للواجب والشجاعة والاقدام والمروءة، رحم الله حسين وادخله فسيح جنانه وألهم أهله وأحباءه الصبر والسلوان".

الأمين العام لتيار المستقبل أحمد الحريري غرد عبر تويتر فكتب: "حسين فشيخ حيٌ يُرزق عند ربه كسائر الشهداء.. شهادته وشهامته وسامٌ على صدر الوطن بأسره.. له الرحمة والمغفرة.. ولعائلته الصبر وكل الحب وطول البقاء.. ولكل الاحبة في الضنية والشمال عظم الله أجرنا.. إنا لله وإنا إليه راجعون".

النائب محمد كبارة اصدر بيانا قال فيه: "ببالغ الحزن والأسى، والصبر على الأحزان، ننعي الشاب اللبناني حسين محمد الفشيخ ابن بلدة بطرماز الضنية، الذي قضى غرقا، وهو يقوم بعمل بطولي وشجاع وإنقاذ شخصين من الغرق في احد أنهار غينيا.

وإننا إذ نتقدم من أهله وذويه بأحر عبارات التعزية، نسأل الله أن يتغمده برحمته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان".

وغرّد النائب علي درويش على حسابه على "تويتر"، قائلا: "نتقدم بالتعازي من الاغتراب اللبناني وعائلة شهيد الاغتراب حسين فشيخ الذي توفي اثناء محاولته انقاذ شخصين من الغرق في غينيا، حيث خسر لبنان مرة اخرى احدى طاقاته الشباببة بفعل غياب رؤية واضحة للدولة لاستيعابها والمحافظة عليها في الوطن". 

النائب ميشال معوّض قال بدوره:"حسين فشيخ بطل من لبنان جسّد معاني الشهامة والشجاعة فوهب حياته لانقاذ حياة آخرين في غينيا.. الرحمة لروحه والتعازي القلبية لاهالي بلدة بطرماز وقضاء الضنية في مصابهم الأليم...".

النائب سمير الجسر قال:" رحم الله الشاب الشهيد حسين فشيخ الذي افتدى بنفسه حياة الآخرين، فاصبح لنا ولأقرانه القدوة بحسن الخلق والشجاعة والحمية والنخوة. ومع ايماننا المطلق بمشيئة الله وقدره، فان ابناءنا يدفعون مرة جديدة ضريبة الغربة بسبب ضيق فسحة العيش في هذا البلد."

ونعى النائب جهاد الصمد، في بيان، الشاب حسين الفشيخ الذي لقي حتفه في غينيا أثناء إنقاذه شخصين في نهر كوناكري، وقال في بيان: "بحزن بالغ تلقينا خبر وفاة الشاب حسين فشيخ، إبن بلدة بطرماز العزيزة. هذا الشاب الذي كان في حياته وإلى حين استشهاده مثالا للانسان الخلوق الذي امتاز بالشجاعة والمروءة. نتقدم من عائلته ومن بلدة بطرماز والضنية بأحر التعازي باستشهاده، ونسأل الله أن يجعل مقامه الفردوس الأعلى، وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان". 

الوزير عادل أفيوني قال:"خبر مقتل الشاب حسين فشيخ فاجعة آلمت قلب كل لبناني. شاب من الضنية الأبية استشهد في غربته وهو يحاول ان ينقذ شخصين من الغرق. حسين يمثل شباب لبنان الشجعان الذين نفتخر بهم ويمثل شباب الضنية الشرفاء كما نعرفهم. رحم الله شهيد النخوة والتضحية واسكنه فسيح جنانه وألهم ذويه الصبر والسلوان".

المصدر: Kataeb.org