الصايغ من القليعات: التسوية نشأت في كسروان ومن كسروان يجب اسقاط مفاعيلها سياسيا وشعبيا

  • محليات

أكّد نائب رئيس حزب الكتائب الوزير السابق الدكتور سليم الصايغ ان التسوية نشأت في كسروان ومن كسروان يجب اسقاط مفاعيلها، سياسيا وشعبيا.

جاءت كلمة الصايغ اثناء البدء بالمرحلة الثانية من الأكاديمية السياسية للحزب في بيت كتائب القليعات-كسروان امام مدير الأكاديمية الاستاذ مجيد العيلة والأستاذ بشير مراد رئيس اقليم كسروان ورؤساء الأقسام.

وقال:" ان دور الكتائب اليوم هو دور رسولي في لبنان لصناعة التغيير لمستقبل واعد، والتغيير يبدأ بتحسين الممارسة الحزبية مع الثبات في المبادئ، والتغيير ينضج في بلوغ الآخر المختلف باستعمال ادبيات الحوار والبراهين الدامغة وبناء الثقة مع الناس والريادة في معترك الشأن العام بشجاعة ومعرفة وايمان ومحبة".

أضاف الصايغ:"ان صناعة التغيير السياسي تكون باسقاط مفاعيل التسوية عبر كشف مسؤولية من ارتكبها ومن ثم العمل على استقالة الحكومة والذهاب الى انتخابات نيابية مبكرة لإحداث صدمة إيجابية بين الناس قبل الدخول في الفوضى التي يلوح افقها."

وختم قائلا:" ان التسوية صنعت في كسروان وعليها ان تسقط في كسروان اولا، ولكسروان تاريخ مجيد في صناعة التغيير الاجتماعي والثقافي والسياسي في لبنان".

المصدر: Kataeb.org