الصايغ من بكركي: هناك إجماع دولي على كيفية إنقاذ لبنان ولدينا قناعة على ضرورة السير وفق ثوابت بكركي

  • محليات
الصايغ من بكركي: هناك إجماع دولي على كيفية إنقاذ لبنان ولدينا قناعة على ضرورة السير وفق ثوابت بكركي

زار نائب رئيس الكتائب الوزير السابق الدكتور سليم الصايغ بكركي حيث كان لقاء مع البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي.

زار نائب رئيس الكتائب الوزير السابق الدكتور سليم الصايغ بكركي حيث كان لقاء مع البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي.

وبعد الزيارة قال الصايغ:"الزيارة لسيدنا دائمة لوضعه في أجوائنا والتحركات التي نقوم بها ولنضع يدنا بيده وبيد كل الطيبين للبحث في كيفية انقاذ البلد ومن واجباتنا ان نقف الى جانب الناس في معاناتهم وان يكون لديدنا تصور سياسي واضح للخروج من الأزمة ".

وشدد الصايغ على ان السلطة هي المسؤولة الأولى والأخيرة عن الوضع الذي وصل اليه البلد ولكن نحن كشعب وقوى مسؤولون على التفكير والعمل للخروج من الجو والازمة القائمة.

وأضاف:" اطمأنينا من سيدنا على الاتصالات الدولية التي ترافق الوعي اللبناني الكبير وهناك إجماع دولي على كيفية انقاذ لبنان واطمأنينا على الدور الذي يلعبه الفاتيكان وفرنسا مع الاتحاد الاوروبي وكل الدول الصديقة من الإقليم او اوروبا او اميركا وغيرها ومطئنون الى ما يحصل وعلينا ان نكون على الموعد لا بل نصبح نحن الموعد الذي ينتظره الناس وبعد الزيارة لدينا قناعة اكثر على ضرورة السير وفق ثوابت بكركي والتي يشهد لها تاريخها".

المصدر: Kataeb.org