العسكريون المتقاعدون يوجّهون رسالة تحذيرية... وتمني قيادة الجيش يعيد فتح الطرقات

  • محليات
العسكريون المتقاعدون يوجّهون رسالة تحذيرية... وتمني قيادة الجيش يعيد فتح الطرقات

بالإطارات المشتعلة، أقفل العسكريون المتقاعدون منذ الصباح الباكر كل من اوتوستراد الناعمة، كازينو لبنان باتجاه جونيه، البربارة بالاتجاهين، طريق ضهر البيدر عند جسر النملية، وذلك احتجاجا على المس بتقديماتهم في الموازنة.
وكان من المقرر أن يستمر قطع الطرقات حتى الساعة العاشرة صباحاً، لكن العسكريون المتقاعدون عادوا وفتحوا الطرقات تدريجياً منذ حوالي الساعة الثامنة وذلك بناءً على تمني قيادة الجيش والذي جاء فيه: إن قيادة الجيش، إذ تؤكد تضامنها الكامل مع المطالب المحقة للعسكريين المتقاعدين باعتبارها ترتبط مباشرة بمعيشتهم وكرامتهم وكرامة عائلاتهم، تدعوهم إلى عدم الاستمرار في قطع الطرقات، والتجاوب مع القوى الأمنية وتسهيل أمور المواطنين، وإعادة الأمور إلى طبيعتها.
مع الإشارة الى أن المعتصمين لم يقفلوا الطرقات 100% بل تركوا الطرقات الفرعية مفتوحة كما عمدوا على فتح الطرقات كل فترة لمدة قصيرة.
وتوجّه العميد المتقاعد منير عقل للمواطنين بالقول لهم "انهم من العام 1980 وهم في حالة أسر اما نحن ففي اعتصامنا سنفك اسر 40 سنة تمارسها الدولة على المواطنين".
وقال أحد العمداء من الناعمة: نحن نطالب السلطة الا تأخذ الاموال من الفقراء وتعطيها للاغنياء".
بدوره قال العميد جورج نادر: "هناك تصعيد سيحصل اما عبر تطويق مجلس النواب او في المطار وسنحتفظ بحقنا في التسمية". وأضاف في حديث لصوت لبنان 100.5: أعلنا عن التصعيد منذ يومين وأعلمنا الجميع اننا سنقطع الطرقات في خلدة وضهر البيدر والمدفون وزدنا أمس نقطة جديدة وهي طبرجا.
وقال: لجأنا ملزمين الى هذا التحرك لان أحداً لم يسمعنا فبأي وسيلة يمكن أن نتكلم معهم؟ وأضاف: "نجدد إعتذارنا من أهلنا ولكننا مرغمون على ذلك".
وقال العميد المتقاعد حسن الحسن في حديث لصوت لبنان 100.5: اتخذنا قراراً بإقفال كافة الطرقات المؤدية الى بيروت وشل حركة البلد كلياً كخطوة تحذيرية للدولة وذلك بدءاً من الخامسة وحتى الساعة العاشرة صباحاً ولكن تم فتح الطرقات على كافة الأراضي اللبنانية قبل الساعة العاشرة وذلك بناءً على تمني قيادة الجيش.
وأشار الى "أنه إذا كانت الدولة مصرّة على قراراتها بالمس بحقوقنا في الموازنة فنحن مصرون على التصعيد الى أبعد حدود ويجب على المسؤولين أن يفهوا أن ما قمنا به اليوم ليس إلا رسالة تحذيرية الى مجلس النواب والحكومة".

المصدر: Kataeb.org