الكرملين يكشف عن الحالة الصحية للرئيس بوتين

  • دوليّات
الكرملين يكشف عن الحالة الصحية للرئيس بوتين

كشف الكرملين، عن صحة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وذلك عقب إجراء لقاء عبر تقنية الفيديو بين بوتين والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش المتواجد في موسكو.

صرّح دميتري بيسكوف، المتحدث باسم الرئاسة الروسية، بأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يعقد الكثير من الاجتماعات المباشرة، التي ينظر المتخصصون في الأوبئة في إمكانية عقدها في كل مرة.

وذكر بيسكوف أن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الذي وصل موسكو في زيارة في اليوم السابق، سيتواصل مع بوتين عبر تقنية الفيديو.

وقال المتحدث الرئاسي الروسي للصحفيين ردا على سؤال حول سبب عقد الاجتماع عبر الإنترنت وليس بشكل شخصي، إن ذلك “يرجع إلى نظام الجائحة المستمر وتوصيات علماء الأوبئة، والنظام الاحترازي، وهو لم ينته في هذه الحالة، ويجب اتباع هذه التوصيات، خاصة عندما يتعلق الأمر برئيس الدولة”.

ولفت المتحدث باسم الكرملين إلى أن رئيس البلاد يجب أن يراعي جميع الاحتياطات، مضيفا أن رئيس الدولة “لا يجب أن يعرض صحته لأي خطر وبائي إضافي، وفي هذا السياق يتم اختيار طريقة العمل هذه. هذا الوضع لا يؤثر بأي شكل من الأشكال على الفعالية، ولا يحجم بأي حال من الأحوال جدول القضايا التي ستتم مناقشتها بين الرئيس والأمين العام” للأمم المتحدة.

وأشار المتحدث الرئاسي الروسي إلى إن أي شخص يمكن أن يكون حاملا لفيروس كورونا، وخاصة “إذا كان الشخص، بحكم أنشطته، يتحرك بنشاط، ويتنقل بنشاط في جميع أنحاء العالم، ويطير ويعقد العديد من الاجتماعات، فعندئذ، بالطبع، في حالة رئيس الدولة، يكون مثل هذا الأمر سببا لاتخاذ احتياطات إضافية. وهذا لا يعني أنها موجودة في كل مكان. أنتم تعلمون أن الرئيس عقد الكثير من الاجتماعات وجها لوجه مؤخرا، وفي كل مرة تصبح هذه المسألة موضوعا منفصلا لمتخصصين في الأوبئة للنظر فيها”.

وخلص بيسكوف إلى أن “الحالة الصحية لفلاديمير بوتين ممتازة، وهذا لا يرتبط بأي حال من الأحوال بحالة صحته، إنه مرتبط ببساطة بالنظام فيما يتعلق برئيس الدولة وبتوصيات المتخصصين في الأوبئة”.

المصدر: صوت بيروت انترناشونال