اللبنانية الاميركية ومبادرة الشراكة الاميركية الشرق الأوسطية قدما مشاريع من الطلاب العرب

  • مجتمع

اللبنانية الاميركية ومبادرة الشراكة الاميركية الشرق الأوسطية قدما مشاريع من الطلاب العرب

احتفلت الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) ومبادرة الشراكة الاميركية الشرق الأوسطية- برنامج المنح الدراسية- رواد الغد (MEPI-TL) بتقديم 13 طالباً وطالبة من دول عربية مختلفة من سوريا، ليبيا، تونس، البحرين، ولبنان لمشاريع مختلفة تصب في خدمة مجتمعاتهم وتحسين ظروف الحياة فيها، وجميع هؤلاء الطلاب هم من بين 110 طلاب يتابعون دراساتهم بدعم من برنامج المنح الدراسية- رواد الغد MEPI-TL في الجامعة. وتوزع الحفل على قسمين عملي واحتفالي بحضور منسقة مبادرة الشراكة الاميركية الشرق الأوسطية في السفارة الاميركية في بيروت آلين جونز، ونائب الرئيس لشؤون الطلابالجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) الدكتورة اليز سالم، منسق المشاريع في البرنامج  في الجامعة الدكتور رمزي حاراتي، ومسؤولة مكتب الخدمات الدولية في الجامعة دينا عبد الرحمن.

 

وفي القسم الاول استعرض الطلاب اعمالهم في باحة كلية عدنان القصار لادارة الاعمال، وتضمنت مشاريع اعدوها في سياق العمل التطوعي الاجتماعي المطلوب منهم، وتحدثوا عن الاسباب الموجبة لمشاريعهم على كافة المستويات وخصوصاً تلك التي تعنى بحل النزاعات والسلام وتعميم ثقافة السلام، أمام لجنة تحكيم ضمت ممثلة السفارة جونز، حاراتي، والاستاذ المشارك في علوم الكوبيوتر في الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) الدكتور عزام مراد، وخريجة برنامج المنح الدراسية –قادة الغد في الجامعة اللبنانية الأميركية  (LAU) سارة غرازا.

 

وعرض الطلاب وناقشوا على مدى ساعتين وكل على حدة مشاريع عن التسرب المدرسي، والتعامل مع الاعتداءات الجنسية في البحرين، ومشكلة النفايات الطبية في ليبيا، ومساعدة الاطفال على النمو، الى برنامج تعليمي لشباب وامكانات التغيير وتعزيز مواهب الشباب ومهاراتهم، وتخطي اثار الحروب والنزاعات ودخول سوق العمل، وصولاً الى مشروع لبناء كلية للسينما في مدينة السويداء السورية. 

 

اما في القسم الثاني الاحتفالي فتحدثت منسقة مبادرة الشراكة الاميركية الشرق الأوسطية في السفارة الاميركية في بيروت آلين جونزمعربة عن دهشتها بحجم الطاقات والكفاءات والمشاريع الجميلة التي عاينتها، وقالت ان قرار دعم مبادرة الشراكة الاميركية الشرق الأوسطية للطلاب كان قراراً صائباً، وتمنت للطلاب المشاركين في المنافسة النجاح في الجامعة وفي حياتهم مستقبلاً والمساهمة في تطوير مجتمعاتهم.

 

كذلك تحدث منسق المشاريع في البرنامج في (LAU) الدكتور رمزي حاراتي شاكراً الجميع على المشاريع المهمة التي قدموها وخص بالشكر كل من وقف الى جانب الطلاب وساعدهم على إنجاز مشاريعهم. وتحدثت ايضاً دينا عبد الرحمن وهنأت الطلاب على الجهود الكبيرة التي يقومون بها. ثم قامت الدكتورةاليز سالم وجونز وعبد الرحمن بتسليم الجوائز الى الفائزين حيث حلت تهاني حسين من البحرين في المرتبة الاولى عن مشروعها لمساعدة ضحايا الاعتداءات الجنسية في البحرين. والجائزة عبارة عن بطاقة سفر الى دولة الامارات العربية المتحدة للمشاركة في مؤتمر "ثقافة السلام وادارة النزاعات" الذي تستضيفه دبي في شهر اذار 2020 المقبل.

المصدر: Kataeb.org