المصارف لن تفتح الثلثاء...

  • إقتصاد
المصارف لن تفتح الثلثاء...

على الرغم من كل التطمينات التي خرجت من الاجتماع المالي الذي عقِد السبت الفائت في قصر بعبدا الى ان المصارف ستفتح ابوابها الثلثاء، جرت الرياح بما لا تشتهي السفن وذلك بسبب الاضراب المستجدّ لموظفي المصارف.

لا مصارف الثلثاء

فبعد إجتماع ممثلي المصارف عند الساعة السادسة في المبنى المركزي لمصرف الإعتماد اللبناني في كورنيش النهر، حيث تم التداول بالأوضاع المصرفية والمالية الراهنة في ضوء المؤتمر الصحافي الذي عقده حاكم المركزي رياض سلامة، تقرّر ان تقفل المصارف غدا الثلثاء بسبب اضراب الموظفين فيما قرّرت جمعية المصارف التفاوض مع الموظفين ابتداء من الليلة من أجل ثنيهم عن الأضراب المفتوح على ان تستمر المفاوضات يوم غد.

بيان لجمعية المصارف بعد اجتماع "طارئ"

هذا وشكرت جمعية المصارف جميع موظفي القطاع على تفانيهم في العمل في الاسبوعين الماضيين ضمن ظروف قاسية وضاغطة، مستنكرة ما تعرض له بعض الموظفين من اساءات وصولا الى التعديات الجسدية.

واكدت الجمعية بعد اجتماع طارئ عقدته مساء اليوم أنها ستعمل مع المسؤولين على ايجاد اطار للعمل الطبيعي لحفظ كرامة الموظفين ولتأمين حماية لهم باعتبارها أولوية للمصارف.

وأكدت الجمعية أنها ستتواصل فورا مع اتحاد نقابات موفظي المصارف لمناقشة الوضع القائم.

الموظفون يضرِبون

وكان المجلس التنفيذي في اتحاد نقابات موظفي المصارف قد أصدر بيانًا جاء فيه التالي:

"شهد القطاع المصرفي الاسبوع الماضي أوضاعًا غير مستقرة أدت الى ظروف عمل غير مقبولة وخصوصا بعد تعرض الزملاء الى الاهانات والشتائم وحتى الاعتداءات من قبل المودعين، مع تفهمنا التام لهواجسهم، بالاضافة الى حال الفوضى التي أوجدت في عدد من فروع المصارف مما أدى الى حال من الارباك والقلق والخوف لدى الزملاء الذين استمروا في القيام بواجباتهم المهنية بالرغم من هذه الظروف.

وقد تلقى مجلس الاتحاد العديد من الاتصالات والمراسلات من الزملاء والزميلات تطالب المجلس التدخل والقيام بواجباته عن سلامة وأمن وكرامة المصرفيين.

بناء على ما تقدم والتزامًا بما ورد في النظام الاساسي للاتحاد التي أشارت الى ما يلي:

حماية المهنة المصرفية، وتشجيعها ورفع مستواها والدفاع عن مصالحها والعمل على تقدمها من جميع النواحي ورعاية مصالح أوضاع النقابات والدفاع عن حقوقهم والعمل على تحسين أوضاعهم.

لذا، أعلن مجلس الاتحاد في جلسته الطارئة التي عقدت اليوم، الاضراب في القطاع المصرفي ودعوة الزملاء الى التوقف عن العمل من صباح يوم الثلاثاء في 12 تشرين الثاني 2019 حتى عودة الهدوء الى الأوضاع العامة التي يحتاجها القطاع المصرفي لمعاودة العمل بشكله الطبيعي المعتاد".

المصدر: Kataeb.org