انتهاء حلم سيرينا بمعادلة كورت وغوف تقصي حاملة اللقب أوساكا

  • رياضة
انتهاء حلم سيرينا بمعادلة كورت وغوف تقصي حاملة اللقب أوساكا

حلم الأسطورة الأميركية سيرينا ويليامس بمعادلة رقم مارغريت كورت يتبخر، والأميركية كوكو غوف تفجّر إحدى أكبر مفاجآت بطولة أستراليا المفتوحة للتنس بإقصاء اليابانية ناوومي أوساكا حاملة اللقب من الدور الثالث.

انتهى حلم الأميركية سيرينا وليامس بمعادلة الرقم القياسي المطلق لعدد الألقاب الكبرى والمسجل باسم الأسترالية مارغاريت كورت (24)، بخروجها من الدور الثالث لبطولة أستراليا المفتوحة.

واستمرت عقدة الأميركية البالغة 38 عاماً في البطولات الكبرى منذ تتويجها الأخير عام 2017 في أستراليا بالذات.

فبعد أن غابت عن أربع بطولات متتالية بسبب الحمل ثم وضعها مولودتها الأولى، عجزت المصنفة ثامنة في أستراليا، عن إحراز أي لقب كبير وسقطت في النهائي أربع مرات في ويمبلدون وفلاشينغ ميدوز عامي 2018 و2019، فيما خرجت من الدورين الرابع (2018) والثالث (2019) في رولان غاروس، وربع نهائي أستراليا (2019).

ودخلت الأميركية البطولة الأسترالية التي تحمل رقمها القياسي من حيث عدد الألقاب في عصر الاحتراف (7) في حين أن الرقم المطلق باسم كورت أيضا (11 بينها 4 في عصر الاحتراف)، بمعنويات مرتفعة بعدما أحرزت لقبها الأول منذ تتويجها في أستراليا عام 2017، بفوزها الأحد الماضي على مواطنتها جيسيكا بيغولا في المباراة النهائية لدورة أوكلاند النيوزيلندية، محرزة لقبها الـ73 في مسيرتها الاحترافية الاسطورية.

إلا أن مغامرتها انتهت الجمعة عند الدور الثالث للمرة الأولى في ملبورن منذ عام 2006، بسقوطها أمام وانغ في مواجهة مختلفة تماما عن اللقاء الأخير الذي جمع اللاعبتين في ربع نهائي فلاشينغ ميدوز الصيف الماضي حين خرجت سيرينا منتصرة 6-1 و6-صفر في غضون 44 دقيقة فقط.

وعانت سيرينا من الأخطاء المباشرة التي وصل عددها إلى 56، مقابل 20 فقط لمنافستها الصينية البالغة 28 عاماً والمصنفة 29 عالمياً.

وكانت وانغ سعيدة جداً بالإنجاز الذي حققته أمام سيرينا في ثالث لقاء بين اللاعبتين اللتين تواجهتا أيضاً العام الماضي في الدور الأول لدورة ميامي وخرجت الصينية منتصرة دون أن تلعب بعد انسحاب منافستها بسبب الإصابة.

وأشارت الصينية إلى "أن فريقي آمن على الدوام بقدرتي على تحقيق ذلك. بعد خسارتي في فلاشينغ ميدوز (أمام سيرينا)، عملت كثيراً داخل الملعب وخارجه، وقد أعطى هذا العمل الجيد ثماره".

وكشفت وانغ أنه بعد خسارتها المجموعة الثانية "حافظت على هدوئي" ما خولها حسم اللقاء على إرسال سيرينا في الشوط الثاني عشر من المجموعة الثالثة، منهيا المواجهة في ساعتين و41 دقيقة.

وتلتقي وانغ في الدور الرابع التونسية أنس جابر التي حققت نتيجة ملفتة جداً باقصائها الدنماركية كارولاين فوزنياكي، بطلة 2018 ووصيفة فلاشينغ ميدوز لعامي 2009 و2014، بالفوز عليها 7-5 و3-6 و7-5 وذلك في آخر مباراة للمصنفة أولى عالمياً سابقاً بحسب ما أعلنت ابنة الـ29 عاماً بعد اللقاء.

ولم يكن قرار اعتزال فوزنياكي، الفائزة بثلاثين لقبا في مسيرتها، مفاجئا بل اتخذته في أوائل كانون الأول/ديسمبر، لكنها كانت تمني النفس بأن تكون مغامرتها الأسترالية الأخيرة أطول من ذلك. إلا أن جابر وقفت حائلا دون تحقيق هذا الأمر وبلغت على حساب الدنماركية الدور الرابع للمرة الأولى في تاريخ مشاركاتها في بطولات الغراند سلام، علماً بأنه لم يسبق للتونسية البالغة 25 عاماً أن تجاوزت الحاجز الأول في ملبورن خلال مشاركاتها الثلاث الماضية.

 

 بارتي تواصل مشوارها دون عناء         

وقالت فوزنياكي التي تصدرت ترتيب المحترفات لـ71 أسبوعا عامي 2010 و2011، بعد مباراتها الاحترافية الأخيرة "ما حققته في الملاعب كان رائعاً... الدعم الذي حظيت به من والدي خلال تدريبي طيلة هذه الأعوام... هذه ذكريات ستبقى معي إلى الأبد. صحيح أني أبكي، لكني سعيدة جداً".

وخلافاً لفوزنياكي وسيرينا التي بكت بعد مباراتها مع وانغ ليس لخسارتها وحسب بل لاعتزال صديقتها الدنماركية التي "سأشتاق إليها كثيراً"، كان اليوم الخامس من البطولة الأسترالية سعيداً بالنسبة للبطلة المحلية آشلي بارتي المصنفة أولى، إذ بلغت بطلة رولان غاروس 2019 الدور الرابع للمرة الثانية تواليا بفوزها السهل جداً على الكازخستانية ايلينا ريباكينا 6-3 و6-2 في غضون ساعة و18 دقيقة فقط.

وتلتقي بارتي الذي اعتبرت بأنها "قدمت أفضل مباراة لي هذا الصيف (في أستراليا) حتى الآن"، في الدور الرابع الأميركية أليسون ريسك الثامنة عشرة التي تغلبت على شريكة الأسترالية في زوجي السيدات الألمانية يوليا غورغيس 1-6 و7-6 (7-4) و6-2.

وتأهلت إلى الدور الرابع أيضاً وصيفة 2019 وبطلة ويمبلدون لعامي 2011 و2014 التشيكية بترا كفيتوفا السابعة، وذلك بفوزها على الروسية إيكاتيرينا ألكسندروفا 6-1 و6-2، لتواجه اليونانية ماريا ساكاري التي أقصت وصيفة فلاشينغ ميدوز لعام 2017 الأميركية أليسون ماديسون كيز العاشرة بالفوز عليها 6-4 و6-4.

 

وفجّرت الأميركية كوكو غوف إحدى أكبر مفاجآت بطولة أستراليا المفتوحة للتنس بإقصاء اليابانية ناوومي أوساكا حاملة اللقب من الدور الثالث.

وتغلبت غوف التي يبلغ عمرها 15 عاماً فقط على أوساكا بمجموعتين دون رد 6-3 و6-4.

وقدّمت غوف المصنفة (67 عالمياً) أداءً متوازناً في المجموعتين ساعدها على إنهاء مباراتها الصعبة مع أوساسكا الرابعة عالمياً بفوز ستتذكره كثيراً.

واحتاجت غوف إلى ساعة و7 دقائق لتحسم المواجهة وتضرب موعداً مع الفائزة من لقاء الأميركية كينين والصينية زهانغ.

وثأرت غوف التي تخوض بطولة أستراليا للمرة الأولى في مسيرتها الشابة، من منافستها اليابانية التي أقصتها الصيف الماضي من الدور ذاته لبطولة فلاشينغ ميدوز الأميركية باكتساحها 3-6 وصفر-6، وبلغت الدور الرابع للمرة الثانية في الغراند سلام بعد ويمبلدون العام الماضي.
وكانت الأميركية اليافعة التي أقصت مواطنتها المخضرمة فينوس وليامس من الدور الأول ثم الرومانية سورانا سيرستيا من الثاني، سعيدة جداً بالإنجاز الذي حققته الجمعة قائلة: "يا إلهي. قبل عامين خسرت هنا في الدور الأول عند الناشئات، والآن أنا هنا، هذا أمر جنوني".
وتابعت: "قلت لنفسي أن أتعامل مع كلّ كرة على حدة، وأن أواصل قتالي لأن أحداً لا يعرف ما يمكن أن يحصل على هذا الملعب" .
وحسمت غوف المجموعة الأولى في 32 دقيقة على إرسال أوساكا، ثم حملت معها هذه الوتيرة إلى المجموعة الثانية التي بدأتها بكسر إرسال منافستها الفائزة أيضاً بلقب فلاشينغ ميدوز عام 2018، لكن الأخيرة ردت مباشرة في الشوط الثاني بعد أن لعبت الأميركية الكرة في الشباك.
وكانت تلك النقطة خطأ نادراً للأميركية في المباراة، إذ استعادت زمام المبادرة وكسرت إرسال أوساكا مرة أخرى لتتقدم 5-4 قبل أن ترسل للفوز بالمواجهة التي حسمتها في نهاية المطاف.

المصدر: AFP