ايلي الفرزلي ليس وسيطاً...

  • محليات
ايلي الفرزلي ليس وسيطاً...

ينفي ايلي الفرزلي اي دور له في تقريب وجهات النظر بين رئيس "تيار المستقبل " ورئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل.

اشتدي يا ازمة تنفرجي. لكن مهما اشتدت، فان مصير لبنان يبقى في التوافق الذي من دونه لا قيامة للوطن الذي رسم اطاره الجغرافي والدستوري رجالات عظام دونت اسماؤهم ذاكرة التاريخ الحديث وانجازاتهم لا تزال تتداولها الالسن حتى اليوم . من هنا دعوة الجميع الى تحكيم العقل والمنطق والتنازل لمصلحة البلاد والعباد لعدم تضييع المبادرة الفرنسية الفرصة الوحيدة المتبقية امامنا لوقف التدهور والتدحرج  نحو الانهيار الكلي قبل فوات الاوان ،على ما يقول نائب رئيس المجلس النيابي ايلي الفرزلي لـ "المركزية"،  ويؤكد ان لا بديل من الرئيس سعد الحريري لتأليف الحكومة في هذه المرحلة كونه المرشح الوحيد لترؤس الحكومة والذي يحظى بدعم محلي وفرنسي وحتى اميركي . 

واذ ينفي الفرزلي اي دور له في تقريب وجهات النظر بين رئيس "تيار المستقبل " ورئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل يؤكد استمرار التباعد بين الرجلين الى ما بعد الاستشارات النيابية الملزمة التي يجريها رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الخميس المقبل والتكليف لتنطلق بعدها الوساطات انطلاقا من حاجة الجميع الى الحل سيما وان افق المرحلة المقبلة سوداوي وخطر جدا يتطلب التنازل . 

وعما اذا كان حزب الله يعارض ترؤس الحريري للحكومة المقبلة ويعرقل تكليفه بحزمة شروط، يستغرب الفرزلي هذا القول ويسأل: هل يعقل ان يقف الحزب اليوم في موقف المعارض للارادة السنية والفرنسية؟ ويعرب عن اعتقاده ان لا بد لمسعى الرئيس ماكرون من النجاح اولا واخيرا كونه الفرصة الوحيدة المتاحة امام انقاذ لبنان الذي قد يهتز على غرار ما نشهد لكنه لن يقع مهما اشتدت العواصف والاعاصير وارضه شاهدة على ذلك . 

وعن الزيارات التي يقوم بها مساعد وزير الخارجية الاميركي لشؤون الشرق الادنى السفير ديفيد شينكر للمسؤولين والقيادات اللبنانية يقول الفرزلي انها ذات شقين، الاول لدفع مفاوضات ترسيم الحدود قدما والثاني لتوفير حاضنة استقرار للاوضاع ككل . 

المصدر: وكالة الأنباء المركزية