بالصور - قداس على نية شهداء قسم فاريا... الصايغ: لمحاسبة ومساءلة اي مسؤول يسيء الامانة

  • كتائبيات

اقيم قداس على نية شهداء واموات قسم فاريا.

أحيا حزب الكتائب اللبنانية قسم فاريا قداسا احتفاليا على نية شهداء واموات القسم وشهداء فاريا.
شارك في القداس نائب رئيس حزب الكتائب اللبنانية ورئيس اقليم كسروان الفتوح الدكتور سليم الصايغ وعدد من رؤوساء الاقسام الكتائبية
كما شارك رئيس بلدية فاريا الأستاذ مخايل سلامه مع أعضاء المجلس البلدي ومخاتير القريه ملحم عقيقي ورشيد خليل
ترأس القداس خادم رعية فاريا الأب شربل سلامه وعاونه ألاباء سمعان بطيش وميشال بطيش.
في عظته نوه الاب سلامه بدور حزب ألكتائب في الدفاع عن الكيان أللبناني حيث قدم ألاف الشهداء يوم "كانت المؤامرة تهدف الى تهجيرنا واقتلاعنا من هذه الارض المقدسة حيث ورد اسم لبنان أكثر من سبعة وسبعين مرة في الكتاب المقدس واستحق أن يكون وقف لله".
وتوجه الاب سلامه للدكتور صايغ برسالة حيا فيها مسيرة حزب الكتائب ماضيا حاضرا ومستقبلا داعيا الى التكاتف مع أصحاب النوايا الطيبه في سبيل النهوض بهذا الوطن الجريح وايصال الصوت الحر الى كافة المراجع .
وفي نهاية القداس جرت دردشه مع الدكتور صايغ والحضور الذي  أثنى على نشاطه الوطني الاجتماعي في لبنان عامة وفي كسروان وفاريا. وقد رد قائلا:" ان الخدمة العامة هي من صلب مسؤولية الوزير او النائب او الموظف. فلا فضل لمسؤول ان اشتغل "صح". اما اذا اخطأ هذا المسؤول او هدر او اساء الامانة فعليه ان يكون تحت المساءلة والمحاسبة والعقاب. لذلك على المسؤول في قاموسنا ان يتحلى بالارادة القوية والضمير الحي وروح المشاركة والاداء الشفاف والمحبة الخالصة وفي ذلك استلهام من نقاوة الشهادة وثقة بالقدرة على بناء مجتمع وانسان متجدد يحيا في وطن يحمي الكرامة ويؤمن الرفاه لكل مواطنيه".

المصدر: Kataeb.org