بالصور والفيديو- الثورة تجدّد شبابها

  • محليات

عاد الثوار بزخم الى الارض احتجاجا على ما آلت اليه الاوضاع.

 استمرت الاحتجاجات على ما آلت اليه الأوضاع المالية والاقتصادية حتى ساعة متأخرة من ليل السبت وترافقت مع قطع عدد كبير من الطرقات ومن بينها: الدورة وصولا الى نهر الموت، الذوق، حالات، المنية، البالما، البداوي وغيرها.

وكان عدد من الثوار قد نفذ وقفة احتجاجية أمام السراي الحكومي قبيل كلمة رئيس مجلس الوزراء حسان دياب التي أعلن فيها القرار حول التخلف عن دفع سندات اليوروبوندز.

كذلك انطلقت مسيرة احتجاجية من ساحة الشهداء باتجاه مصرف لبنان رفضاً للسياسات المالية.

وتجمّع شبان على أوتوستراد ذوق مصبح، أمام "سي سويت"، حاملين الأعلام الوطنية ولافتات احتجاجية على الأوضاع، مؤكدين استمرار تحركهم "حتى تحقيق المطالب"، وسط انتشار لعناصر من الجيش.

ولاحقا انطلقوا في مسيرة راجلة جابت الطرقات الداخلية في ادونيس وذوق مصبح، على وقع الأناشيد الثورية مطالبين بانتخابات نيابية مبكرة.

 

أما في صيدا، ولليوم الثالث على التوالي، فقد واصل المحتجون تحركهم ووقفاتهم الاحتجاجية أمام المصارف، لدعم صغار المودعين في الحصول على أموالهم، ومحال الصيرفة بهدف إغلاقها رفضا لتعاملها المالي بسعر صرف الدولار غير الرسمي، وسط هتافات منددة بالسياسات المالية وهندساتها الاقتصادية .

وتحت عنوان "مش دافعين" ورفضا لمعاقبة الفقراء بالسياسات المالية والوضع الاقتصادي المزري او غلاء المعيشة وارتفاع الدولار، نظّمت تظاهرة حاشدة في ساحة العلم في صور جمعت ثواراً من مناطق عدة يلتقون بعدها الثوار في ساحة العلم في صور للمشاركة في تظاهرة موحدة.

وانطلقت بعد ظهر اليوم حافلتان للمشاركين من حراك صيدا من ساحة تقاطع ايليا في المدينة باتجاه ساحة العلم في مدينة صور للانضمام إلى مجموعة ساحات الحراك الآتية من بيروت والمشاركة في التظاهرة الشعبية التي ستجري عند الرابعة عصرا تحت شعار "مش دافعين".

ولاحقا، انطلقت مسيرة من دوار العلم في صور الى مصرف لبنان في المدينة.

واستقبل حراك صيدا بعد ظهر اليوم مجموعة من الناشطين من حراك صور، في وسطية حديقة الناتوت، وكانت كلمة باسم الحراكين أكدت "أهمية التواصل والتعاون ما بين جميع ساحات الحراك في مختلف المناطق، تأكيدا على المطالب المحقة في استرداد الأموال المنهوبة ومحاسبة الفاسدين"، ودعوا الى "مواصلة التحرك والنزول الى الشارع حتى تحقيق هذه المطالب". 

كما نظّمت مسيرة من ساحة النور في طرابلس الى منزل وزير الاتصالات تحت شعار "لا للتمديد لألفا وتاتش".

وأفادت "الوكالة الوطنية للإعلام"  أن ناشطين في التحركات الاحتجاجية من المجتمع المدني ومن أبناء عدد من مناطق الشمال، انطلقوا عند الساعة الرابعة عصر اليوم من ساحة عبد الحميد كرامي "النور"، بإتجاه منزل وزير الإتصالات طلال حواط على بوليفار رياض الصلح في طرابلس، حيث نفذوا وقفة رفعوا خلالها لافتات تطالب ب"إسترداد شركتي ألفا وام تي سي"، وب"كشف مكامن الفساد في الوزارة" وب"التحقق من التوظيفات ومن مجالات الهدر".

إلى ذلك، انطلقت مسيرة في جب جنين تحت عنوان "سبت الغضب" احتجاجا على تردي الوضع الاقتصادي والصحي وسياسة الحكومة.

وأعاد ثوار صوفر بناء خيمة الثورة بعد ظهر اليوم.

ونظّمت مسيرة من سرايا حاصبيا الى الشوارع السكنية تحت عنوان "شو ناطرين" واحتجاجا على الوضع المعيشي المتردي وارتفاع الاسعار.

وانطلقت مسيرة راجلة من شتورا باتجاه زحلة للتأكيد على ان الثورة مستمرة.

وأفاد مندوب "الوكالة الوطنية للإعلام" في بعلبك، أن محتجين قطعوا الطريق عند دوار دورس لجهة مدخل بعلبك الجنوبي، ورددوا شعارات منددة بتردي الأوضاع المعيشية والاقتصادية، وبالسياسة المصرفية.

وعقد ناشطو حراك المنية وتجمع عكار الوطني، لقاء تنسيقيا للخطوات المقبلة بالنسبة إلى النفايات التي ترمى عشوائيا في مجرى نهر البارد ومنطقة عيون السمك والنفايات المنزلية في المنية، والمطالبة بحل هذه المعضلة والتحركات التي ستترافق معها، بالإضافة إلى وضع خطط تطوير بحيرة عيون السمك وتحويلها الى محمية طبيعية وواجهة سياحية والمحافظة عليها. 

 

المصدر: Kataeb.org