بالفيديو - الجسم الإعلامي يتعرّض للإعتداء خلال نقله أحداث بيروت... ووزير الإعلام يعلّق

  • محليات
بالفيديو - الجسم الإعلامي يتعرّض للإعتداء خلال نقله أحداث بيروت... ووزير الإعلام يعلّق

الجسم الاعلامي يدفع لليوم الثاني على التوالي ضريبة تغطيته للاحداث التي تقع في العاصمة بيروت.

الاعتداء على الجسم الاعلامي خلال تغطيته لاحداث بيروت مساء الاربعاء والتي تنقّلت بين جسر الكولا وكورنيش المزرعة وامام ثكنة اميل الحلو، ادت الى سقوط جرحى عرف منهم المصور في قناة mtv جوزيف نقولا والمصور في قناة "الجديد" سمير العقدة والصحافي حسان الرفاعي، ومصور يعمل لدى وكالة "رويترز"،  وقد استنكره  وزيرة الداخلية ريا الحسن ووزير والاعلام جمال الجراح.

وقالت الحسن: "لا نقبل التعرض للاعلاميين والصحافيين الذين يقومون بواجبهم بتغطية الاحداث اﻵنية والتطورات الحاصلة".

 

من جهته، تمنى وزير الاعلام في حكومة تصريف الأعمال جمال الجراح في بيان "الشفاء العاجل للجرحى من الاعلاميين والمصورين وعناصر قوى الأمن الداخلي الذين هم ضحية فرق الشغب التي تعتدي عليهم جميعاً".


وأهاب الجراح بالقوى الأمنية "التي تعمل على مدى 90 يوماً ليلًا نهارًا لضبط الأمن وحماية الانتفاضة ويتعرض أفرادها للأذية على أيدي المندسين البعيدين كل البعد عن أخلاق واهداف المنتفضين".

وأضاف الجراح في بيان: "نهيب بهم وهم المؤتمنين على السلم الأهلي وحياة المواطنين ان يتعاطوا مع الإعلاميين بروح من المسؤولية والتعاون اثناء تأديتهم لمهامهم الإعلامية، فهم يتم التعرض لهم أيضاً، ويتعرضون للأذية مثلكم وتوجه لهم الشتائم من نفس فرق الشغب التى تريد الإساءة لكم وللمنتفضين".

 

الفيديو ادناه يوثق لحظة الاعتداء على مصور mtv جوزيف نقولا الذي نقل الى احدى المستشفيات لتلقي العلاج، كما يوثق الفيديو الثاني للاعتداء على فريق الجديد الصحافي حسان الرفاعي والمصور سمير العقدة.

 

المصدر: Kataeb.org