بالفيديو- مجزرة صحية على أبواب مستشفى رفيق الحريري

  • خاص
بالفيديو- مجزرة صحية على أبواب مستشفى رفيق الحريري

مشهد الفوضى امام مستشفى رفيق الحريري الحكومي يحوّل قضية كورونا من صحية إلى تجارية.

لا تصدّق ما تراه عيناك عندما تبصر الحركة التي تحصل أمام أبواب مستشفى رفيق الحريري الحكومي.

هذه الكارثة التنظيمية وسوء الادارة الذي تصر عليه وزارة الصحة لا شك بأنه سيجر البلاد إلى ما هو أسوأ مما نعيشه اليوم بكثير.

فكما يظهر الشريط المصوّر يحتشد مئات المواطنين بطريقة عشوائية ومكتظة من دون أي تنظيم لوجودهم لناحية التباعد وتحديد مسافة آمنة يُلزمون باعتمادها للوقاية من انتقال العدوى وللحفاظ على أرواح من قَدِم ولا يحمل الفيروس.

أسئلة كثيرة تطرح عن سبب إصرار إدارة مستشفى الحريري على استقبال هذا الكمّ الكبير من المواطينن لفحصهم في مكان واحد وعدم لجوء الوزارة الى تدبير منطقي وهو توزيع أمكنة الفحص وتحويل المواطنين إليها عوضًا عن التفرج عليهم المصاب مع من قدم للتأكد من استمرار إصابته مع هو ملزم بالخضوع للفحص بداعي السفر، كلهم في خلطة واحدة ستكون نتيجتها أرقامًا أكبر لمصابي كورونا في لبنان وبالتالي استمرار إقفال الكثير من المطارات امام المواطنين اللبنانيين بسبب هذه الفوضى وقلة المسؤولية وبالتالي المزيد من دفع الأثمان الباهظة التي نحن بالغنى عنه بقليل من الإدارة الرشيدة.

والسؤال الذي نطرحه: "متى يستيقظ وزير الصحة من سكرة المهرجانات الفلكلورية ويقوم بواجبه كما يجب"؟

 

المصدر: Kataeb.org