بالفيديو- هجوم على كنيس وسط فيينا

  • دوليّات

افيد مساء اليوم عن وقوع هجوم على كنيس في وسط فيينا.

أعلنت السلطات النمساوية عن هجوم إرهابي وسط فيينا، مساء اليوم الاثنين، وسط أنباء عن مقتل 7 أشخاص جراء إطلاق نار قرب أكبر كنيس في المدينة، فيما أكدت الشرطة تنفيذها عملية أمنية واسعة.

وأكد وزير الداخلية النمساوي، "كارل نيهامير"، سقوط عدد من القتلى والجرحى في إطلاق نار، لافتا إلى أن السلطات تعتقد أنه يمثل هجوما إرهابيا.

وأضاف نيهامر أن العملية تعتبر مستمرة حتى الآن، مؤكدا أن الهجوم شاركت فيه مجموعة أشخاص.

من جانبه، أعلن متحدث باسم وزارة الداخلية أن هجوم فيينا شمل 6 مواقع مختلفة تقع جميعا بالقرب من الكنيس.

ونقلت قناة "OE24" عن مصادر في الشرطة أن الهجوم أسفر عن مقتل 7 أشخاص وإصابة آخرين، مشيرة إلى أنه نفذ على يد مجموعة مسلحين قتل أحدهم، بينما أكدت قناة "ORF" سقوط عدد من القتلى.

بدورها، ذكرت صحيفة "كرونين زيتونغ" أن أحد المهاجمين فجر نفسه، موضحة أن الهجوم نفذ قرب أكبر كنيس يهودي في فيينا يقع في ساحة شويدنبلاتز.

كما تحدثت وسائل الإعلام، بينها "OE24"، عن أن مجموعة مسلحين تحتجز رهائن في مطعم ياباني بمنطقة مارياهيلفير شتراسيه وسط المدينة، لكن هذه المعلومات تم نفيها من قبل الشرطة.

وأظهرت لقطات فيديو جرى تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي، شخصا مسلحا يطلق النار في منطقة بالعاصمة النمساوية فيينا، فيما أظهرت صور مقتله في وقت لاحق.

ويمكن مشاهدة رجل يرتدي زيا أبيض بالكامل وهو يطلق النار من بندقية تبدو آلية في شارع ضيق، فيما يمكن سماع أصوات أعيرة نارية متداخلة.

وظهر في صورة لاحقة وهو ملقى على الأرض بعد تبادل إطلاق النار مع الشرطة.

 

إشارة الى أن إحدى الوكالات نقلت عن وزارة الداخلية النمساوية قولها إنه تم اعتقال مشتبه به بشأن إطلاق النار في فيينا متحدثة عن إصابة ضابط شرطة بجروح خطيرة في الحادثة.

وأعلنت وزارة الداخلية النمساوية عن إصابة ضابط شرطة بجروح خطيرة واحتجاز شخص عقب إطلاق النار وسط فيينا.

بينما أكدت شرطة المدينة عبر "تويتر" أنها تنفذ عملية واسعة في المنطقة الأولى بفيينا، مشيرة إلى أنها نشرت "كل القوات المتاحة" للتعامل مع الوضع.

وأفادت الشرطة بوقوع عمليات عدة لتبادل إطلاق النار، لافتة إلى وجود إصابات، ودعت الناس إلى تجنب زيارة المواقع العامة في المنطقة، مضيفة أنها ستذكر التفاصيل لاحقا.

فيما قال رئيس الطائفة اليهودية في النمسا، أوسكار دويتش، عبر "تويتر"، إنه ليس واضحا ما إذا كان كنيس فيينا والمكاتب المجاورة هدفا لإطلاق النار، مبينا أنها كانت مغلقة في ذلك الوقت.

وأكدت الداخلية النمساوية أن الكنيس كان مغلقا وقت إطلاق النار.

 

المصدر: Agencies